Go Back   Sudan.Net Discussion Board - SDB - منتدى سودان.نت > General Discussion Board > General Discussion - المنتدى العام

    

Reply
 
Thread Tools Display Modes
Old 18-Mar-13, 09:12   #51
اب عصا
Golden Member
 
اب عصا's Avatar
 

Join Date: Aug 2009
Posts: 5,864
Default

Code:
من هم سكان شمال السودان ومن وين جو؟؟؟

يبقى نحن ما جينا
نحن اصلا هنا منذ الخليقة
ومن يرى غير ذلك فهذا شأنه
اب عصا is offline               Reply With Quote               
Sponsored Links
Old 18-Mar-13, 09:13   #52
اب عصا
Golden Member
 
اب عصا's Avatar
 

Join Date: Aug 2009
Posts: 5,864
Default

وللمستلبين افريقيا اقول
اللون الاسود ليس حكرا على الافارقة
فهنالك سود فى كل انحاء المعمورة بدء من المنطقة العربية وحتى الهند واستراليا والامريكتيين ( بغض النظر عن العبيد الذين تم شحنهم من افريقيا قسرا )
اها شنو ليكم
اب عصا is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 09:14   #53
zoul
Crown Member
 
zoul's Avatar
 

Join Date: Dec 2009
Location: في بلدا طيرها عجمي
Posts: 12,638
Default

Quote:
Originally Posted by Zaman View Post
عفوا مكتشف امريكا
لان الاخ ينكر دخول العرب السودان
فسؤالي له كان من باب الاندهاش


عفوا ,,,, دي برضو مركزية أوروبية يا أستاذ,
كرستوفر لم يكتشف أمريكا ,, لأنه لمن مشي أمريكا وجدها مأهولة و فيها ناس
لكن عشان هم الاوروبيين و المكتشفين عبارة عن قوميات من غيرهم ( يصنفون علي إنهم من العنصر الحامي )
قالوا إن كرستوفر قد إكتشفهم ,, الانسان من حيث هو إنسان يكتشف الانسان في حد ذاته؟؟
بإختصار كدة الاكتشف أمريكا هو الانسان الذي ذهب الي هناك ولم يجد فيها إنسان,
الاوروبيون يقولون إنهم إكتشفوا أفريقيا ذاتها مهد الانسانية ,,
أيوة صحيح الاكتشاف كان بالنسبة ليكم (الاوروبيون), لكنه لم يكن بالنسبة للإنسان,
__________________
و ديل الجوامع ما بنوها علي القبلة..

zoul is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 09:18   #54
اب عصا
Golden Member
 
اب عصا's Avatar
 

Join Date: Aug 2009
Posts: 5,864
Default

Quote:
Originally Posted by zoul View Post


عفوا ,,,, دي برضو مركزية أوروبية يا أستاذ,
كرستوفر لم يكتشف أمريكا ,, لأنه لمن مشي أمريكا وجدها مأهولة و فيها ناس
لكن عشان هم الاوروبيين و المكتشفين عبارة عن قوميات من غيرهم ( يصنفون علي إنهم من العنصر الحامي )
قالوا إن كرستوفر قد إكتشفهم ,, الانسان من حيث هو إنسان يكتشف الانسان في حد ذاته؟؟
بإختصار كدة الاكتشف أمريكا هو الانسان الذي ذهب الي هناك ولم يجد فيها إنسان,
الاوروبيون يقولون إنهم إكتشفوا أفريقيا ذاتها مهد الانسانية ,,
أيوة صحيح الاكتشاف كان بالنسبة ليكم (الاوروبيون), لكنه لم يكن بالنسبة للإنسان,

والله عفارم عليك يا زول
اولئك ليسوا مكتشفين بل مستعمرين
اب عصا is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 09:21   #55
zoul
Crown Member
 
zoul's Avatar
 

Join Date: Dec 2009
Location: في بلدا طيرها عجمي
Posts: 12,638
Default

Quote:
Originally Posted by اب عصا View Post
وللمستلبين افريقيا اقول
اللون الاسود ليس حكرا على الافارقة
فهنالك سود فى كل انحاء المعمورة بدء من المنطقة العربية وحتى الهند واستراليا والامريكتيين ( بغض النظر عن العبيد الذين تم شحنهم من افريقيا قسرا )
اها شنو ليكم

الدراسات أثبتت إن كل السود أصلهم من أفريقيا ..
و دة بأكد علي إن السود كانوا قبلا هم المسيطرين علي العلم و العالم,
ففي أي مكان ذهب اليه المغامرين أو الرحالة أو المكتشفين الاوروبيين وجدو الرجل الاسود
أمامهم ,, ووجدهم هم أصحاب الارض و الديار ,, و لكن السؤال , كيف وصل هذا
الاسود من قلب أفريقيا الي كل العالم ؟؟؟
و ما هو الدافع الذي يدفعه لكي يفعل ذلك ,؟؟
الاجابات موجودة ولكن لن يستطيع أي منهم النطق بها,
__________________
و ديل الجوامع ما بنوها علي القبلة..

zoul is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 09:26   #56
sudanese1
Major Contributor
 
sudanese1's Avatar
 

Join Date: Mar 2012
Posts: 1,256
Default

Quote:
Originally Posted by Zaman View Post
عفوا مكتشف امريكا
لان الاخ ينكر دخول العرب السودان
فسؤالي له كان من باب الاندهاش

من دخلوا السودان فى الوكت داك لم يكونوا عربا. كانوا سودانيين كوشيين جو فى هجرة عكسية الى ارضهم الاصل فى وادى النيل بعد قدانهم السيطرة على الجزيرة العربية والشام بعد هزيمة تهارقا خوالى 6 قرون ق.م
لاحدى التاريخ دة ما كان فى ما يسمى بالامة العربية .. اعراب اليوم هم نتاج هحرات من الشمال الاسيوى واتمددوا فى الجزيرة العربية وتبنوا هوية الكوشيين الساكنين الاصليين للجزيرة العربية ونسبوها لانفسم.. حتى اللغة العربية عندنا فيها على الاقل اسهام كبير..
استمرت هجرات الكزشيين لتواريخ قريبة وسميت فى بعض الاحيان بدخول العرب الى السودان فى محاولة للسيطرة ايديولوجيا على السودان بتسريب التقسيمات الحالية الى عرب وما عرب..
انت زاتك حا تعترض لو قلتا ليك ان الشماليين عرب وحا تقعد تغالت .. واللعبة دى مففهومة ومكشوفة..
لو الشماليين قالوا عرب تغالتم وترففض ادعائاتم . ولو قالوا كوشيين تقول ليهم لا انتوا مهاجرين وانتو بقايا عرب.
لا وجود للعرب فى السودان باستثناء الرشايدة والزبيدية...
sudanese1 is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 09:34   #57
zoul
Crown Member
 
zoul's Avatar
 

Join Date: Dec 2009
Location: في بلدا طيرها عجمي
Posts: 12,638
Default

Quote:
Originally Posted by sudanese1 View Post
العربية وتبنوا هوية الكوشيين الساكنين الاصليين للجزيرة العربية ونسبوها لانفسم.. حتى اللغة العربية عندنا فيها على الاقل اسهام كبير..

قبل الان سألت لماذا لا يوجد إسم عربي لحيوان الكنقر .؟؟؟
و لم يجاوب أحد ..
ببساطة لأن حيوان الكنقر لا يوجد في ديار العرب ,, و لا يمكن أن يطلق
الانسان إسم علي شئ غايب لم يره من قبل ,,,
إذن لماذا للأسد في اللغة العربية سبعة أسماء ؟؟
لماذا نجد إسم للزرافة و النعامة و النمر و الفهد و التمساح مع العلم إنه لا يوجد نهر
في كامل الجزيرة العربية.
و نجد اللغة العربية ذاخرة بكل أنواع الحيوانات الافريقية و طيورها ...
لماذاااااااااااااا؟؟؟؟
__________________
و ديل الجوامع ما بنوها علي القبلة..

zoul is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 09:36   #58
sudanese1
Major Contributor
 
sudanese1's Avatar
 

Join Date: Mar 2012
Posts: 1,256
Default

Quote:
Originally Posted by zoul View Post

عفوا ,,,, دي برضو مركزية أوروبية يا أستاذ,
كرستوفر لم يكتشف أمريكا ,, لأنه لمن مشي أمريكا وجدها مأهولة و فيها ناس
لكن عشان هم الاوروبيين و المكتشفين عبارة عن قوميات من غيرهم ( يصنفون علي إنهم من العنصر الحامي )
قالوا إن كرستوفر قد إكتشفهم ,, الانسان من حيث هو إنسان يكتشف الانسان في حد ذاته؟؟
بإختصار كدة الاكتشف أمريكا هو الانسان الذي ذهب الي هناك ولم يجد فيها إنسان,
الاوروبيون يقولون إنهم إكتشفوا أفريقيا ذاتها مهد الانسانية ,,
أيوة صحيح الاكتشاف كان بالنسبة ليكم (الاوروبيون), لكنه لم يكن بالنسبة للإنسان,


كلام محترم:
الكتاب دة مؤبفو ايفا ن فان سارتيما اسمو الوجود الافريقى فى اميريكا. جاؤوا هنا قل كولومبوس

they came here before colobus. the african The African Presence in Ancient america
بامكان الاخ زمان ان يرجع للكتاب
sudanese1 is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 09:43   #59
sudanese1
Major Contributor
 
sudanese1's Avatar
 

Join Date: Mar 2012
Posts: 1,256
Default

Quote:
Originally Posted by zoul View Post
قبل الان سألت لماذا لا يوجد إسم عربي لحيوان الكنقر .؟؟؟
و لم يجاوب أحد ..
ببساطة لأن حيوان الكنقر لا يوجد في ديار العرب ,, و لا يمكن أن يطلق
الانسان إسم علي شئ غايب لم يره من قبل ,,,
إذن لماذا للأسد في اللغة العربية سبعة أسماء ؟؟
لماذا نجد إسم للزرافة و النعامة و النمر و الفهد و التمساح مع العلم إنه لا يوجد نهر
في كامل الجزيرة العربية.
و نجد اللغة العربية ذاخرة بكل أنواع الحيوانات الافريقية و طيورها ...

لماذاااااااااااااا؟؟؟؟


ملاحظة ملفتة وبالجد تساؤل محتاج اجابات..
sudanese1 is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 09:52   #60
sudanese1
Major Contributor
 
sudanese1's Avatar
 

Join Date: Mar 2012
Posts: 1,256
Default

Quote:
Originally Posted by zoul View Post

عفوا ,,,, دي برضو مركزية أوروبية يا أستاذ,
كرستوفر لم يكتشف أمريكا ,, لأنه لمن مشي أمريكا وجدها مأهولة و فيها ناس
لكن عشان هم الاوروبيين و المكتشفين عبارة عن قوميات من غيرهم ( يصنفون علي إنهم من العنصر الحامي )
قالوا إن كرستوفر قد إكتشفهم ,, الانسان من حيث هو إنسان يكتشف الانسان في حد ذاته؟؟
بإختصار كدة الاكتشف أمريكا هو الانسان الذي ذهب الي هناك ولم يجد فيها إنسان,
الاوروبيون يقولون إنهم إكتشفوا أفريقيا ذاتها مهد الانسانية ,,
أيوة صحيح الاكتشاف كان بالنسبة ليكم (الاوروبيون), لكنه لم يكن بالنسبة للإنسان,


دة كلام سليم
sudanese1 is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 10:43   #61
sudanese1
Major Contributor
 
sudanese1's Avatar
 

Join Date: Mar 2012
Posts: 1,256
Default

Quote:
Originally Posted by zoul View Post
الدراسات أثبتت إن كل السود أصلهم من أفريقيا ..
و دة بأكد علي إن السود كانوا قبلا هم المسيطرين علي العلم و العالم,
ففي أي مكان ذهب اليه المغامرين أو الرحالة أو المكتشفين الاوروبيين وجدو الرجل الاسود
أمامهم ,, ووجدهم هم أصحاب الارض و الديار ,, و لكن السؤال , كيف وصل هذا
الاسود من قلب أفريقيا الي كل العالم ؟؟؟
و ما هو الدافع الذي يدفعه لكي يفعل ذلك ,؟؟
الاجابات موجودة ولكن لن يستطيع أي منهم النطق بها,


الشيخ انتا ديوب كاتب واكاديمى سنقالى .
عندو كتاب اسمو الاصل الافريقى للحضارة : حقيقة ام اسطورة.


The African Origin of Civilization: Myth or Reality” (1974) is a book by Cheikh Anta Diop, a Senegalese Egyptologist. It makes the case that both mankind and civilization started with black people. It argues that Ancient Egypt was largely Black African in race and culture during the first 2,000 years of its civilization.
Diop’s model goes like this:
1.Homo sapiens began in Africa and began as black people. It was as black people that they spread over Asia and Europe, taking the place of the Neanderthals.
2.The rise of different races: Over time black people in northern Eurasia became light-skinned and began to look like the people who live there today.
3.As late as 1500 BC most of the people living in the region stretching from North Africa through the Middle East to India were still dark-skinned. Like the people in Ethiopia and southern India still are today. The Bible calls them the sons of Ham. The Greeks saw them as Ethiopians of one sort or other.
4.Between 3000 and 1500 BC this region become civilized: Egypt, Canaan, Elam, Indus, etc.
5.Since 1500 BC this region has become whiter over time as wave after wave of light-skinned barbarians over thousands of years have come down from the north. In India people were separated into light- and dark-skinned castes. Elsewhere they have mixed more thoroughly.
6.Egyptian civilization spreads north of the Sahara to Western Europe by way of Greece and south of the Sahara to West Africa by way of Nubia
9.Diop: Peopling of Africa from the Nile Valley - particularly from the country now called Sudan.
ملخص لكتاب الاصل الافريقى للحضارة للاكاديمى السنقالى انت ديوب
الاصل الافريقى للحضارة : حقيقة لم لسطورة.. كتاب للسنقالى انتا ديوب صدر 1974 فى امريكا. يتحدث عن ان العرق البشرى والحضارة بداتا فى افريقيا.. وايضا ان الحضارة المصرية كانت حضارة افريقية اسسها انسان افريقى اسود فى الالفين سنة الاولى منها
اطروحة ديوب تاتى على هزا النسق:

. 1. الانسان الاول ظهر فى افريقيا كانسان اسود.وانتشر من هناك الى بقية العالم...الى اسيا واوروبا اخزا مكان انسان النياندرتال.
2. نشوء الاجناس المختلفة: بمرور الزمن بدات الوان البشر فى اوروبا تميل الى الابيض تدريجيا...الى ان وصلت الى اللون الابيض الحالى .
3. فى اواخر 1500 ق م..ساكنى الشرق الاوسط وشمال افريقيا والهندلازالت الوانهم سوداء او درجات اللون الاسود.مثل .ساكنى وادى النيل وجنوب الهند فى ايامنا هزه. الانجيل يسميهم ابناء حام..قدامى الاغريق سموهم الاثيوبيين (زوى الىجه الاسمر).
4. بين 3000 ق مو1500 ق م هزا الاقليم اصبح متحضرا...مصر كنعان الام والهند الى اخره..
5. منز 1500 ق م شهد الاقليم هجرات عكسية على موجات متتالية من بشر زوى بشرة فاتحةلالاف السنين جاؤووا فى هجرة عكسية من الشمال.فى الهند انقسم الناس الى الى نوعين الوان فاتحة والوان غامضة فى الجنوب .. فى مناطق اخرى من العالم ظهرت اجناس مختلطة الاوان.
6. الحضارة المصرية انتشرت شمالا من الصحراء الى غرب اوروبا عن طريق اليونان ... وجنوبا ع طريق الصحراء الى غرب افريقيا عن طريق نوبيا ...
فى اجابة على سؤال مباشر :من هم قدامى المصرريين اجاب انتا ديوب : من دولة تسمى الان السودان
sudanese1 is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 11:00   #62
Zaman
Golden Member
 

Join Date: Aug 2004
Posts: 7,360
Default

Quote:
Originally Posted by zoul View Post

قبل الان سألت لماذا لا يوجد إسم عربي لحيوان الكنقر .؟؟؟
و لم يجاوب أحد ..
ببساطة لأن حيوان الكنقر لا يوجد في ديار العرب ,, و لا يمكن أن يطلق
الانسان إسم علي شئ غايب لم يره من قبل ,,,
إذن لماذا للأسد في اللغة العربية سبعة أسماء ؟؟
لماذا نجد إسم للزرافة و النعامة و النمر و الفهد و التمساح مع العلم إنه لا يوجد نهر
في كامل الجزيرة العربية.
و نجد اللغة العربية ذاخرة بكل أنواع الحيوانات الافريقية و طيورها ...
لماذاااااااااااااا؟؟؟؟


لقد مضي علي دخول العرب افريقيا اكثر من الف عام هذا اذا تجاهلنا الرحلات التجارية بين العرب والاحباش
هذا وقت كاف للتعريب مع العلم ان الاسد كان موجدا في الجزيرة العربية
ولكن هل ذكر التمساح او الزرافة او النعامة او وحيد القرن في اى من المعلقات السبعة الاجابة لا
علما بان امرؤء القيس قد ذكر حتي الطيور في قصائده


Zaman is online now               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 11:21   #63
sudanese1
Major Contributor
 
sudanese1's Avatar
 

Join Date: Mar 2012
Posts: 1,256
Default

Quote:
Originally Posted by Zaman View Post

لقد مضي علي دخول العرب افريقيا اكثر من الف عام هذا اذا تجاهلنا الرحلات التجارية بين العرب والاحباش
هذا وقت كاف للتعريب مع العلم ان الاسد كان موجدا في الجزيرة العربية
ولكن هل ذكر التمساح او الزرافة او النعامة او وحيد القرن في اى من المعلقات السبعة الاجابة لا
علما بان امرؤء القيس قد ذكر حتي الطيور في قصائده



دخول العرب سابق بكثير للالف عام الزكتها انت
سيدنا ابراهيم وسيدنا يوسف واهلهم كان عندهم علاقات فى تاواريخ سابقة لى كلامك دة.
الهكسوس هم العرب تم طردهم على يد احمس حوالى 1550 ق.م.
عمر بن العاص وعبدالله بن السرح فى 650 م. اى قبل حوالى1360 سنة..
sudanese1 is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 11:25   #64
sudanese1
Major Contributor
 
sudanese1's Avatar
 

Join Date: Mar 2012
Posts: 1,256
Default

Quote:
Originally Posted by Zaman View Post

لقد مضي علي دخول العرب افريقيا اكثر من الف عام هذا اذا تجاهلنا الرحلات التجارية بين العرب والاحباش
هذا وقت كاف للتعريب مع العلم ان الاسد كان موجدا في الجزيرة العربية
ولكن هل ذكر التمساح او الزرافة او النعامة او وحيد القرن في اى من المعلقات السبعة الاجابة لا
علما بان امرؤء القيس قد ذكر حتي الطيور في قصائده



مافى حاجة اسمها تعريب. الحاصل هو انو دى ثقافة سودانية اصيلة مضروبة بوهية ومسمينها ثقافة ربية...حتى اللغة العربية هى اغة اصيلة وقديمة وتحدث الافراقة ليها سابق حتى اظهور العرب فى التاريخ كشعب واحد
sudanese1 is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 12:14   #65
zoul
Crown Member
 
zoul's Avatar
 

Join Date: Dec 2009
Location: في بلدا طيرها عجمي
Posts: 12,638
Default

Quote:
Originally Posted by Zaman View Post

لقد مضي علي دخول العرب افريقيا اكثر من الف عام هذا اذا تجاهلنا الرحلات التجارية بين العرب والاحباش
هذا وقت كاف للتعريب مع العلم ان الاسد كان موجدا في الجزيرة العربية
ولكن هل ذكر التمساح او الزرافة او النعامة او وحيد القرن في اى من المعلقات السبعة الاجابة لا
علما بان امرؤء القيس قد ذكر حتي الطيور في قصائده

ممكن توريني من أي اللغات تم هذا التعريب ؟؟؟

__________________
و ديل الجوامع ما بنوها علي القبلة..

zoul is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 12:20   #66
zoul
Crown Member
 
zoul's Avatar
 

Join Date: Dec 2009
Location: في بلدا طيرها عجمي
Posts: 12,638
Default

مجدي داؤد العمدة
10-22-2007, 08:08 AM

هل اكتشف السودانيون أمريكا قبل كولمبس؟

آثارهم تملأ الرحب من هندوراس إلى نيفادا !

د. محمد وقيع الله
waqialla1234@yahoo.com

(إهداء إلى الأخ الصديق الفاضل الأستاذ خالد موسى دفع الله .. مع التقدير)

( 1من 3)

عندما أتيت بهذا الكتاب إلى البيت آثار دهشة ابني الأكبر إبراهيم الذي كان فى السابعة من عمره حينها. ذلك أن الكتاب وإن كان قديماً من حيث تاريخ صدوره إلا أنني كنت أول من يستعيره من مكتبة الجامعة فيما يبدو، فأوراقه كانت تحتاج إلى أن تُفض عن بعضها البعض في الحواشي، إذ أن نظم الطباعة القديمة كانت تأتي بأوراق الكتاب ملتصقة ببعضها البعض . وعبر ابني عن دهشته الساذجة قائلاً : ها قد اُتيح لك شرف أن تكون أول من يستعير كتاباً من مكتبة الجامعة!

وقد فاه الابن بتلك الجملة لأنه كان يتوق لأن يُحظى بذاك الشرف الرفيع. إذ أنه لم يصادف أن كان أول من يستعير كتاباً من مكتبة المدرسة أو مكتبة المدينة العامة. وهو شرف لا يتأتى للمرء إلا في النادر القليل. فعلى طول عهدي بارتياد المكتبات في هذه البلاد ما تَاح لي إلا في مرات قلائل أن أكون أول من يستعير كتاباً من مكتبة الجامعة أو مكتبة المدينة العامة. لأن الكتب الجديدة يتسابق عليها الناس ويتخطفونها فور صدورها، ولا يقع الكتاب بين يدي إلا إذا كان قد قرأه العشرات ، هذا إذا كان قد صدر حديثاً ، أما إن طال به العهد فإنه يكون قد وقع من قبل في أيدي المئات، هذا بينما تكون الكتب التراثية والكلاسيكية قد وقعت في أيدي آلاف القراء .

لكن هذا الكتاب مع أنه صدر في عام 1920م فقد كنت أول من يستعيره من مكتبة جامعة المسيسيبي العريقة، وأول من يفض أوراقه الملتصقة، وأول من يستطلعه ويقرأه فيما يبدو. ولذلك كانت دهشتي الكظيمة أشد وأعظم مما أفصح عنه ابني من علائم الدَهَشِ والاستغراب!

عنوان الكتاب هو: إفريقيا واكتشاف أمريكا Africa and the Discovery of America ومؤلفه هو البرفيسور ليو واينر Leo Winer المتوفي في عام 1938م. والذي عمل أستاذاً للغات بجامعة هارفارد. ومما عُرف عنه أن كان يجيد أكثر من عشر لغات عالمية. وقد وصفه البروفيسور دوبوا قائلاً : ' إنه يجيد عدد من اللغات لا يعرف معظم الأمريكيين أسماءها حتى الآن ! '

وأما موضوع الكتاب فهو بحث لغوى أصيل وقوى وعميق وخصب اتجه به صاحبه لإقامة الدلائل اللغوية الساطعة على أن الأفارقة عموماً ، والسودانيين خصوصاً ، كانوا قد اكتشفوا أمريكا ، وتركوا بصماتهم واضحة على تراثها اللغوي والثقافي، كما يتبدى في ثقافة الهنود الحمر من أصحاب البلاد الأصليين، وأكد البرفيسور واينر أن السودانيين كانوا قد قدموا في عصور سابقة لميلاد المسيح، عليه السلام، إلى أمريكا وأقاموا بها، وأنشأوا فيها حضارة باذخة وذلك قبل زمان طويل من إنشاء البيض لمستعمراتهم في البراري الأمريكية!

لماذا انصرف الناس عن قراءة كتاب واينر؟

وثمة عاملان اثنان لا شك أنهما أسهما كثيراً في صرف الناس عن قراءة كتاب البروفيسور ليو واينر طوال تلك العقود. العامل الأول هو صعوبة قراءة ذلك الكتاب، إذ أن مدخل كتابه كان مدخلاً لغوياً صرفاً، اعتمد على دراسة تاريخ تَشَكُّلِ وتطور اللغات، والتحريفات التي تصيب تلك المفردات، و اتخذ من كل ذلك أساساً لإثبات أن التراث النوبي والسوداني عموماً كان قد وصل مع أهله إلى أمريكا منذ الزمان السحيق. ولمتابعة ذلك كله واستيعابه بدقة شديدة، فلا بد أن يكون القارئ قد أصاب حظاً جيداً من تحصيل اللغات، إذ أن الكاتب ينقله من لغة إلى لغة أخرى، من دون أن يشعر، مفترضاً أن قارئه يجيد تلك اللغات مثله، أو يلم بها وقواعدها وأجواء التعبير بها.

و أما العامل الثاني فيتلخص في الاستعلاء الثقافي المعروف في المجتمعات الغربية التي لا تريد أن تجعل لأي من الشعوب الملونة، أو السوداء منها خاصة، أي مِنَّة أوأثارة من فضل عليها. ولا أن تعترف لها بأي نوع من الجدارة أو التفوق الثقافي التاريخي .

و للتحقيق من أثر هذا العامل الثانى على وجه الخصوص، فقد رجعت إلى بعض المجلات الأكاديمية البحثية التى صدرت فى عقد العشرينات من القرن الماضى لأبحث عن الصدى الذي ربما يكون قد خلفه فيها الكتاب. ولكنى لم أجد من بعد التنقيب سوى ثلاثة عروض للتعريف بذلك الكتاب . إحداها بقلم العلامة دوبوا DuBois، المتوفي في عام 1963م ، و الذي كان أول أسود أمريكي يتخرج بدرجة الدكتوراه من جامعة هارفارد في مطالع القرن الماضى. وقد أشاد دوبوا بالكتاب وبصاحبه إشادة بالغة، مؤكداً أنه قد نَصَبَ نموذجاً يحتذى في العمل العلمي الجاد.


يتبع
__________________
و ديل الجوامع ما بنوها علي القبلة..

zoul is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 12:28   #67
zoul
Crown Member
 
zoul's Avatar
 

Join Date: Dec 2009
Location: في بلدا طيرها عجمي
Posts: 12,638
Default

أما الكاتبان الآخران (وهما من الأساتذة الأكاديميين البيض)، فقد تباريا في تسخيف الكتاب، والنعي على مؤلفه قائلين أنه قد أهدر مواهبه و قدراته الفذة، وابتذل مكانته وسمعته العلمية الرفيعة في تسطير كتاب وضيع يحمل دعوى منكرة متنطعة تزعم أن السود كانوا قد قدموا إلى أمريكا قبل البيض!

وهنا قد يلحظ القارئ المعاصر أن تلك الحملة قد كانت خير سلف لحملة التسخيف والتشهير الاستعلائية التي تعرض إليها لاحقاً كتاب البروفيسور مارتن بيرنال، ( أثينا السوداء) ، الذي صدر في أول تسعينيات القرن المنصرم، والذي قام فيه أيضاً بإثبات الأصول الافريقية للتراث الفلسفى اليونانى باستخدام وسائل بحثية مختلفة .

لقد كان البروفيسور ليو واينر مستغرقاً في دراساته حول قواعد اللغات الشعبية الأمريكية، عندما لاحظ وجود مؤثرات لغوية عربية وإفريقية عميقة في اللغات المستخدمة في أوساط الشعوب الأمريكية ، وبخاصة في لغات الهنود الحمر ، ولغة الجنوب الأمريكي ، فحوَّل اتجاه أبحاثه ليتقصى مصادر تلك الظاهرة الغريبة التى استفزنه و أقلقته.

وكمثال لتلك الكلمات التي تأكد وجودها في لغات الهنود الحمر قبل قدوم كولمبس كلمة (قطن)، وهي كلمة تتحدر من اللغة القبطية القديمة. ومعناها الحرفي (التنقية الدينية)، ولذلك كان القطن يستخدم في تكفين الموتى لتنقيتهم من الآثام التى اقترفوها فى حياتهم. ولكن أصل الكلمة قد انحدر إلى اللغة القبطية من اللغة المروية السودانية، وهو الأمر الذي أثبته المؤرخون حديثاً وبعد مرور قرابة ستين عاماً على نشر كتاب ليو واينر وذلك في الكشف الأثري المدّوٍ الذى اتخذ مكانه على صدر الصفحة الأولى من صحيفة (نيو يورك تايمز) بتاريخ 1 / 3 / 1979م حيث أكد به صاحبه البروفيسور بروس وليام الباحث بمعهد الشرقيات بجامعة شيكاغو أن اللغة المروية هي أصل الهيروغلوفية.

فاللغة الهيروغلوفية تفرعت عن اللغة المروية، تماماً كما تفرعت عن اللغة المروية فى وقت لاحق أو تأثرت بها لغتا الماندينغ والماندى فى غرب أفريقيا ، وقام بتطوير رموزها أهل تلك النواحى لكتابة لغاتهم المحلية، و ذلك من قبل أن يهجروها جزئياً ليتبنوا الحروف العربية واللاتينية، كما أثبت ذلك البحاثة العلامة كلايد أحمد الأستاذ بجامعة إلينوي. وقد استطاع الدكتور كلايد أن يستخدم رموز اللغة المروية ليثبت وجود صلات تاريخية وثيقة يبن إفريقية وأمريكا قبل كولومبس.

ومن الباحثين المعاصرين يحدثنا البروفسور إيفان فان سيرتيما ، وهو عالم مجيد في علمي اللغة والأثروبولوجيا، عن تأثيرات اللغة الهيروغلوفية في لغات الهنود الحمر ، مستدلاً بالأقوال القديمة للبروفسور واينر ، ومعضداً إياها بمعارفه المكتسبة من علم الأثروبولوجيا ، فيؤكد وجود كلمات هيروغلوفية كثيرة في لغات الهنود الحمر ، وكذا وجود عادات وطقوس مروية سائدة في ثقافة الهنود الحمر .

ولشهادة البروفسور سيرتيما أهمية فائقة، فهو أكثر من طور الأبحاث حول وصول السودانيين إلى أمريكا قبل كولومبس، وقد اعتمدنا على أبحاثه كثيراً في هذا المقال، وقد أعانه تعمقه في أكثر من علم على النفاذ إلى أعماق هذا الموضوع الشائك، كما دفعه أصله الأجنبي إلى الوقوف بحياد إزاءه. ونود أن نعرف به هنا بإيجاز ، فمن هو ؟!

يتبع
__________________
و ديل الجوامع ما بنوها علي القبلة..

zoul is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 12:31   #68
بسبوس
Crown Member
 
بسبوس's Avatar
 

Join Date: Oct 2010
Posts: 25,460
Default

Quote:
Originally Posted by zoul View Post
مجدي داؤد العمدة
10-22-2007, 08:08 AM

هل اكتشف السودانيون أمريكا قبل كولمبس؟

آثارهم تملأ الرحب من هندوراس إلى نيفادا !

د. محمد وقيع الله
waqialla1234@yahoo.com

(إهداء إلى الأخ الصديق الفاضل الأستاذ خالد موسى دفع الله .. مع التقدير)

( 1من 3)

عندما أتيت بهذا الكتاب إلى البيت آثار دهشة ابني الأكبر إبراهيم الذي كان فى السابعة من عمره حينها. ذلك أن الكتاب وإن كان قديماً من حيث تاريخ صدوره إلا أنني كنت أول من يستعيره من مكتبة الجامعة فيما يبدو، فأوراقه كانت تحتاج إلى أن تُفض عن بعضها البعض في الحواشي، إذ أن نظم الطباعة القديمة كانت تأتي بأوراق الكتاب ملتصقة ببعضها البعض . وعبر ابني عن دهشته الساذجة قائلاً : ها قد اُتيح لك شرف أن تكون أول من يستعير كتاباً من مكتبة الجامعة!

وقد فاه الابن بتلك الجملة لأنه كان يتوق لأن يُحظى بذاك الشرف الرفيع. إذ أنه لم يصادف أن كان أول من يستعير كتاباً من مكتبة المدرسة أو مكتبة المدينة العامة. وهو شرف لا يتأتى للمرء إلا في النادر القليل. فعلى طول عهدي بارتياد المكتبات في هذه البلاد ما تَاح لي إلا في مرات قلائل أن أكون أول من يستعير كتاباً من مكتبة الجامعة أو مكتبة المدينة العامة. لأن الكتب الجديدة يتسابق عليها الناس ويتخطفونها فور صدورها، ولا يقع الكتاب بين يدي إلا إذا كان قد قرأه العشرات ، هذا إذا كان قد صدر حديثاً ، أما إن طال به العهد فإنه يكون قد وقع من قبل في أيدي المئات، هذا بينما تكون الكتب التراثية والكلاسيكية قد وقعت في أيدي آلاف القراء .

لكن هذا الكتاب مع أنه صدر في عام 1920م فقد كنت أول من يستعيره من مكتبة جامعة المسيسيبي العريقة، وأول من يفض أوراقه الملتصقة، وأول من يستطلعه ويقرأه فيما يبدو. ولذلك كانت دهشتي الكظيمة أشد وأعظم مما أفصح عنه ابني من علائم الدَهَشِ والاستغراب!

عنوان الكتاب هو: إفريقيا واكتشاف أمريكا Africa and the Discovery of America ومؤلفه هو البرفيسور ليو واينر Leo Winer المتوفي في عام 1938م. والذي عمل أستاذاً للغات بجامعة هارفارد. ومما عُرف عنه أن كان يجيد أكثر من عشر لغات عالمية. وقد وصفه البروفيسور دوبوا قائلاً : ' إنه يجيد عدد من اللغات لا يعرف معظم الأمريكيين أسماءها حتى الآن ! '

وأما موضوع الكتاب فهو بحث لغوى أصيل وقوى وعميق وخصب اتجه به صاحبه لإقامة الدلائل اللغوية الساطعة على أن الأفارقة عموماً ، والسودانيين خصوصاً ، كانوا قد اكتشفوا أمريكا ، وتركوا بصماتهم واضحة على تراثها اللغوي والثقافي، كما يتبدى في ثقافة الهنود الحمر من أصحاب البلاد الأصليين، وأكد البرفيسور واينر أن السودانيين كانوا قد قدموا في عصور سابقة لميلاد المسيح، عليه السلام، إلى أمريكا وأقاموا بها، وأنشأوا فيها حضارة باذخة وذلك قبل زمان طويل من إنشاء البيض لمستعمراتهم في البراري الأمريكية!

لماذا انصرف الناس عن قراءة كتاب واينر؟

وثمة عاملان اثنان لا شك أنهما أسهما كثيراً في صرف الناس عن قراءة كتاب البروفيسور ليو واينر طوال تلك العقود. العامل الأول هو صعوبة قراءة ذلك الكتاب، إذ أن مدخل كتابه كان مدخلاً لغوياً صرفاً، اعتمد على دراسة تاريخ تَشَكُّلِ وتطور اللغات، والتحريفات التي تصيب تلك المفردات، و اتخذ من كل ذلك أساساً لإثبات أن التراث النوبي والسوداني عموماً كان قد وصل مع أهله إلى أمريكا منذ الزمان السحيق. ولمتابعة ذلك كله واستيعابه بدقة شديدة، فلا بد أن يكون القارئ قد أصاب حظاً جيداً من تحصيل اللغات، إذ أن الكاتب ينقله من لغة إلى لغة أخرى، من دون أن يشعر، مفترضاً أن قارئه يجيد تلك اللغات مثله، أو يلم بها وقواعدها وأجواء التعبير بها.

و أما العامل الثاني فيتلخص في الاستعلاء الثقافي المعروف في المجتمعات الغربية التي لا تريد أن تجعل لأي من الشعوب الملونة، أو السوداء منها خاصة، أي مِنَّة أوأثارة من فضل عليها. ولا أن تعترف لها بأي نوع من الجدارة أو التفوق الثقافي التاريخي .

و للتحقيق من أثر هذا العامل الثانى على وجه الخصوص، فقد رجعت إلى بعض المجلات الأكاديمية البحثية التى صدرت فى عقد العشرينات من القرن الماضى لأبحث عن الصدى الذي ربما يكون قد خلفه فيها الكتاب. ولكنى لم أجد من بعد التنقيب سوى ثلاثة عروض للتعريف بذلك الكتاب . إحداها بقلم العلامة دوبوا DuBois، المتوفي في عام 1963م ، و الذي كان أول أسود أمريكي يتخرج بدرجة الدكتوراه من جامعة هارفارد في مطالع القرن الماضى. وقد أشاد دوبوا بالكتاب وبصاحبه إشادة بالغة، مؤكداً أنه قد نَصَبَ نموذجاً يحتذى في العمل العلمي الجاد.


يتبع


لا تستبعد ان يكون طمع اليهود والامريكان تحديدا
(لوادي النيل)
من اجل النيل والمياه فقط كما يزعمون

__________________
بلد كل ما تبتسم ليك ترك ضبانه فى شفتينا


بسبوس is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 12:50   #69
sudanese1
Major Contributor
 
sudanese1's Avatar
 

Join Date: Mar 2012
Posts: 1,256
Default

Quote:
Originally Posted by بسبوس View Post
لا تستبعد ان يكون طمع اليهود والامريكان تحديدا
(لوادي النيل)
من اجل النيل والمياه فقط كما يزعمون

انشالله اكون فهمتك صاح:
مافى زول بقدر يدعى احقيتو ى وادى النيل ما طالنا نحنا بى لوننا الاسمر دة قاعدين هنا.. وكونوا ترجع كل اللغات والحضارات لى الاصل السودانى دة بثبت حقنا اكتر فى وادى النيل...
البدى اليهود والامريكان فرصة فينا هو الادعاءات الملفقة بى اننا عرب وبالتالى نحنا ما احفاد مؤسسى الحضارة وبالضرورة دة بادى لى انهم يدعوا انهم احفاد المؤسسين ديل...
عشان كدة ونتاج الصراع حول من هم احفاد مؤسسى حضارة وادى النيل اتاسست مركزيتين لقراية التاريخ: الاولى المركزية الاوروبية وهى بتدعى انو نؤسسى حضارة وادى النيل كانوا عر ابيض والهدف ندعيم اكماعم وتبرير استعمارم للشعوب والادعاء ان الاراقة ما ساهموا فى التاريخ الانسانى بى شى.
المدرسة التانية هى المركزية الافريقية وهى ترجع الحق لاصحابو وهواننا كسودانيين نمثل احفاد شعب وادى النيل القديم...
الصراع بين المدرستين دة كان حولتاريخنا فى وادى النيل وانحنا السودانيين سارحين نكتب فى اشجار النسب العربية... لاحدى ما يجو اليهود والامريكان يطردونا الجزيرة العربية بدعوى انهم احفاد الفراعنة... لاننا متنكرين لى تاريخنا.. وبنقول برانا اننا بقايا العرب واننا ما كوشيين.
مالم نرجع لى تاريخنا وحقنا كورثة للحضارة دى حنتعرض لاخطار كبيرة .. تابع استيبلء مصرىى اليوم على اهرامنا وتاريخنا وتصويرو انو حقهم مع انهم بقايا جيوش الغزاة..
sudanese1 is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 12:57   #70
zoul
Crown Member
 
zoul's Avatar
 

Join Date: Dec 2009
Location: في بلدا طيرها عجمي
Posts: 12,638
Default

مجدي داؤد العمدة
10-22-2007, 08:15 AM

هل اكتشف السودانيون أمريكا قبل كولمبس؟

آثارهم تملأ الرحب من هندوراس إلى نيفادا !

محمد وقيع الله

( 2من 3)



وعدنا في خاتمة المقالة السابقة أن نعرف القارئ الكريم بالدكتور إيفان فان سيرتيما، فنقول وبالله التوفيق، ولد إيفان فان سيرتيما في غويانا بأمريكا الجنوبية ، وأكمل دراسته الجامعية بمدرسة الدراسات الشرقية والأفريقية بجامعة لندن ، ودراساته فوق الجامعية بجامعة (رتجرز) في مادتي الدراسات الأفريقية والأنثروبولوجيا . واشتهر بمواهبه النقدية الأدبية وقدراته اللغوية المتمكنة وكتب دراسات في تلك الحقول الأكاديمية الثلاث ، نالت رواجاً واسعاً، واعتمدته لجنة جائزة نوبل السويدية مستشاراً ليرشح بعض الشخصيات الأدبية العالمية البارزة لنيل تلك الجائزة المرموقة وذلك في الأعوام ما بين 1976 و 1980 م ، كما عينته هيئة اليونسكو من ضمن الفريق العلمي المكلف بإعادة كتابة تاريخ الجنس البشري .

وقد بلغت شهرته ذروتها بنشره لكتابه :They Came Before Columbus, the African Presence in Ancient America .

الذي طبع أكثر من عشرين طبعة منذ ظهوره لأول مرة في 1977 م ، وقد ألف ذلك الكتاب على إثر قراءته لكتاب واينر الذي حدثنا عنه القارئ في مطلع هذا المقال، وقال إنه وجد ذلك الكتاب القديم مهملاً في ركن قصي من مكتبة أستاذه، فلما قرأه هاله أمره، وقرر أن يغير تخصصه الدراسي ليلاحق ذلك البحث القديم الذي افترعه البروفسور ليو واينر.

ويعمل سيرتيما اليوم في تدريس الأنثروبولوجيا واللغويات والنقد الأدبي ، ويرأس تحرير دورية Civilization The African

ويعدُّ من أقوى الأساتذة الذين أثروا على توجهات الدراسات الثقافية المقارنة بمناهج الجامعات الأمريكية. وفي السابع من يوليو 1987 م استدعى البروفسور سيرتيما ليقدم حيثياته الدفاعية لأطروحته العلمية حول قدوم السود إلى أمريكا قبل كولومبوس أمام لجنة من الكونجرس الأمريكي ، كما قدم دفاعه عن الموضوع نفسه أمام معهد سميثونيان الأمريكي في 1995م . وقد حاضر سيرتيما بجامعتي رتجرز وبرينستون ، ودعته أكثر من مائة جامعة أمريكية ليحاضر أمام طلابها وأساتذتها . وسنتعرض لأمر دعواه أو فرضيته البحثية والأدلة التي استند إليها في تأييد فرضيته على وجه التفصيل، ولكن قبل ذلك دعنا نستعرض شهادات أخرى.

شهادة كريستوفر كولمبس :

إن وصول السود الأفارقة إلى أمريكا قبل كريستوفر كولمبس، أمر أقره كولمبس نفسه ، وسجل ذلك صراحة في مذكراته. ومع ذلك فإن المؤرخين الأمريكيين درجوا على تجاهل أقواله تلك . من ذلك مثلاً ما كتبه كولمبس في مذكراته ليوم الأحد 22/ أكتوبر 1492م قائلاً إنه أثناء انتظاره بمنطقة كويزي – قرب كوبا الحالية- لإعطاء رسالة من الملكة الأسبانية ايزابيلا إلى الخان الأعظم هناك، ثم استلام رد الخان عليها : 'جاء قوم الملك، ومنهم أناس سود معهم حراب وبضائع من الفضة والذهب للمقايضة' . والطريف أن كولمبس ذكر أن هؤلاء القوم ظنوا أن كولمبس وقومه قدموا من الجنة لأنهم لم يروا قوما بيضا قبلهم .

(راجع نص شهادة كولومبس في مذكراته عن الرحلة الثانية،

(Christopher Columbus The journal of Christopher Columbus , Clarkson N. potter inc. new york 1969 pq. 41 -42)

وهي إفادة عامة عن وجود قوم سود وصلوا أمريكا قبل كولومبس، وقد يكونون من السودانيين أو من غيرهم، ولكن المنطقة التي حددها كولومبس هي المنطقة نفسها التي تقول الأبحاث إن السودانيين المرويين وصلوا إليها.

إفادة الدكتور ماثيو ستيرلنغ:

ومع وضوح اعتراف كولمبوس بوصول السود إلى أمريكا قبل البيض، فقد تواطأ المؤرخون الأمريكيون على تجاهل هذا الاعتراف، ولكن اصطدم تواطؤ المؤرخين الأمريكيين على تجاهل مقررات كولمبس تلك بكشف أثري مدوٍ قرب خليج المكسيك . ففي عام 1938 م قاد الدكتور ماثيو ستيرلنغ فريقا بحثيا مشتركا من معهد سمثونيان والجمعية الجغرافية الأمريكية إلى خليج المكسيك ، وبالتحديد إلى قرية تدعى (زايوتيز) . وكان الدكتور ستيرلنغ قد سمع بأن بعض الفلاحين المكسيكيين قد اكتشفوا عن طريق الصدفة حجراً ضخماً في عام 1854م ثم تركوه على حاله منذ ذلك الوقت ولم يهتم به أحد أو يخرجه من حفرته التي ظل فيها لعصور طوال . وقد وصل الدكتور ستيرلنغ إلى تلك الناحية واستخدم أدوات رافعة حديثة تمكن بها من استخراج ذلك الحجر من حفرته ، فبدا كما قال أشبه ما يكون بقبة عليها قبعة. واتضح أنه تمثال عظيم لشخص أفريقي أسود !

ووجد الباحث الأثري ستيرلنغ أشياء كثيرة مهملة قريبا من تلك الناحية تحتاج إلى استكشاف واستخراج ، وتتطلب وجود فريق عمل حفري كبير ، فرجع إلى أمريكا وانشغل في حملة تعبئة لجمع التبرعات لتمويل عمل ذلك الفريق ، وتمكن في عام 1939م من الوصول إلى منطقة فيراكيوز التي عثر بها من الآثار ما تطلب مهمة أخرى أكبر تتصل بمشروع خيري لإعادة النظر في كتابة التاريخ الأمريكي برمته ، إذ وجد عدة تماثيل لأشخاص سود .

وقد حصر الدكتور ستيرلنغ أبحاثه على التمثال الأكبر الذي عثر عليه أولاً ، فأكد أن رأس ذلك التمثال على الرغم من ضخامته فقد نحت من حجر واحد غير متصل بالجسم وإنما وضع على قاعدة ضخمة أعدت لحمله ، وقد عثر الدكتور ستيرلنغ على المنطقة التي اجتلب منها ذلك الحجر على بعد نحو عشرة أميال من موقع التمثال ، وعند وزن رأس التمثال فقد اتضح أنه يزن نحو عشرة أطنان. وهنا ثارت حيرة العلماء كيف تمكن إنسان ذلك الزمان من حمل حجر بهذا الحجم قبل أكثر من ألفي عام.

)راجع تفاصيل هذا الكشف الأثري المهم في المجلة الجغرافية القومية عدد أغسطس 1939 National Geographic Magazine , Augusts 1939 pp. 183 – 21

ثم اتجه الدكتور ستيرلنغ لإكمال بحث أثري ناقص كان قد قام به في 1935م فريق من جامعة تيلاني تكون من البروفسور فام بلوم وزميله البروفسور أوليفر لافارجي ، وكانا قد وجدا رأساً حجريا بدأ يطل من تحت الأرض بفعل عوامل التعرية الطبيعية في منطقة لافيتا على بعد ثمانية عشر ميلا من خليج المكسيك ، ولكنهما لم يجدا من الوقت ولا من الطاقة ما يمكنهما من مواصلة الحفر ، فاكتفيا بتصوير ذلك الأثر الذي بدأ يتعرى وفضلا راجعين. وقد شَخَصَ الدكتور ستيرلنغ إلى تلك الغاية فوجد أن صورة ذلك الرأس – أو الجزء الأعلى منه- يشبه صورة الرأس الذي كان قد وجده آنفا ، ووجد إضافة إلى ذلك ثروة ضخمة من الآثار المشاكلة دعمت ظنونه وفروضه السابقة بوصول السود مبكراً إلى تلك الديار قبل كولمبس بدهور ودهور .

وفي وقت لاحق تمكن الدكتور ستيرلنغ من جمع تبرعات مالية كافية لانجاز عملية إخراج ذلك الرأس ، وتأكد بما لا يدع مجالا للشك أنه لجسم أفريقي وأنه بطول ثمانية أقدام . وقد قام صبي من أبناء تلك المنطقة بلفت نظر ستيرلنغ إلى وجود صخور شبيهة بذلك التمثال قريبا من ذلك المكان، فاتجه عليها ونقب فيها وتمكن من استخراج ثلاث رؤوس سوداء لا تشبه بأي حال ما اكتشف من رؤوس بأمريكا ، ذلك أنها كانت تلتحف بأغطية وتعتمر بخوذات أفريقية ويبدو أنها كانت لبعض القادة العسكريين الفاتحين .

راجع تفاصيل تلك الرحلة الأثرية وإنجازاتها في:

Constance Irwin , Fair Gods , Stone Faces , St. Martins Press 18 , New York , 1963 pp 139-145 .)

نتائج الفحص الكربوني:

وقد قدر تاريخ تلك الرؤوس وما وجد من بقايا فحم بجانبها في بحث لاحق باستخدام مقياس الكربون-4 ومقياس Herbert Spiden لتحديد العمر فتقرر أن تلك الآثار ترجع إلى عام 814 ق.م ، بحدود زيادة أو نقصان في المدة بحدود 134 عاما . وعندما استخدم بعض العلماء وسائل قياس أدق أرجعوا تلك الآثار إلى عام 800 ق.م بالتحديد.

(راجع تفاصيل تلك الاختبارات في:

philiph drucker et al , Radiocarbon Dates from la venta , tagaso , science magazine , july 12 , 1957 , pp 72-73) .

ولذلك التاريخ الذي دل عليه الاختبار الأخير والأدق، من حيث المعيارية والمصداقية أهمية فائقة، فإنه يطابق تاريخ الأسرة الفرعونية الخامسة والعشرين التي حكمت مصر ، وكانت بقيادة الفراعنة السود الذين قدموا من السودان ودانت لهم مصر وامتد نفوذهم من البحر الأبيض المتوسط إلى حدود أثيوبيا الحالية.

أبحاث الدكتور سيرتيما:
وهنا جاء دور الدكتور ايفان فان سيرتيما الذي أشار إلى عام 688 ق.م هو العام الذي شهد استيلاء الفرعون السوداني تهراقا على عرش مصر، واتجاهه بعد ذلك نحو الشمال حيث أسس الحدائق الفرعونية بمدينة ممفيس، ثم ابتدر معاركه ضد الأشوريين، ووطد علاقاته التجارية المشتركة مع الفينيقيين. وقد كانت العلاقات التجارية قد بدأت قديما بين حكام مصر من النوبة السودانيين و
البحارة الفينيقيين ، ويرجع تاريخها إلى عام 730 ق.م ، واستمرت إلى عام 656 ق.م . أي بين تسلم الفرعون بعانخي للسلطة في أعلى وأسفل مصر وإلى عهد طيبة وامتدت إلى العهد الذي حاقت بالإمبراطور تهراقا الهزائم الشديدة من قبل الأشوريين .

وقد رمق الفينيقيون بعين الاعجاب مكامن الثروات الباذخة التي تمتع بها الفراعنة النوبة ، وهي الثروات التي زادت في نطاق قدراتهم العسكرية ومن ثم السياسية ، ويسرت لهم بسط نفوذهم على مصر . وأخذت مظاهر تلك الثروة النوبية تتراءى للفينيقيين وغيرهم منذ عهد طويل يرتد إلى عام 1085 ق.م ، وأدت إلى توثيق علاقات التحالف والتعاون التجاري بين النوبة والفينيقيين عبر القرون ، وتطورت تلك العلاقات إلى الدخول في مجال الاستكشاف الجغرافي المخاطر ، حيث مخرت سفن النوبة والفينيقيين تبحث عما وراء الآفاق ، وما زالت تلك السفن تجوب أعالي البحار حتى انتهت بها إلى خليج المكسيك في حدود 680 ق.م ، وهو التاريخ الذي يتطابق مع تاريخ وجود تلك الرؤوس الأثرية التي اكتشفت بنواحي خليج المكسيك ويتطابق مع عهد عُلَّو ملك فراعنة النوبة بمصر، كما يتطابق مع تاريخ سيادة حضارة الأوليمك في تلك المنطقة، وهو المحدد ما بين عامي 800- 400 ق.م ، وهؤلاء الأولمك كانوا عبارة عن خليط من أجناس ثلاث هم: المغول ، والسود ، وبيض البحر الأبيض المتوسط ، وقد جاء العنصر الأسود من السودان ومن نوبته على التحديد إلى هناك، وجاء الفينيقيون معهم أدلاء مؤجرين يبيعونهم خبرتهم البحرية العتيقة .

مجدي داؤد العمدة
11-19-2007, 09:50 AM

[
آثارهم تملأ الرحب من هندوراس إلى نيفادا!
تحدثنا في الحلقة الماضية عن عظمة ملك الحكام النوبيين السودانيين الذين حكموا مصر، وشكّلوا ما عرف في التاريخ بحكم الأسرة الخامسة والعشرين، الذين امتد حكمهم من حدود أثيوبيا الحالية إلى سواحل البحر الأبيض المتوسط. وقلنا إن الفينيقيين رمقوا حكم النوبيين لمصر بإعجاب شديد، وإن علاقات التحالف والتعاون التجاري قد توثّقت بين الطرفين، وتطوّرت إلى الدخول في مجال الاستكشاف الجغرافي. ولكن تناول بعض المؤرخين هذه المسألة بشكل مغلوط إذ ظنوا أن النوبيين كانوا مجرّد أتباع للفينيقيين، ونحب أن نبدأ بتجلية هذا الإشكال.
من سيِّد من؟!
إن أول من أشار إلى وجود رابطة ما بين النوبيين والفينيقيين، وبين الكشوف الأثرية التي أنجزت في أميركا في عام 1938م ونشرت أخبارها وصورها وتحليلاتها، كانت هي البروفيسور كونستانس إيروين Constance lrwin وذلك في كتاب لها صدر في عام 1963م، وقد أحيت البروفيسور إيرون البحث في تلك المسألة بعد أن تمادى علماء الآثار في تجاهل تلك الرؤوس الأثرية، لأن دلالاتها تعارضت بشكل صريح صاعق مع المستخلصات التي استنتجوها من الكشوف الأثرية السابقة، وبنوا عليها مقدّمات التاريخ الأميركي القديم، وهي مستخلصات تنفي أي وجود أو مأثرة للسود في حقب ذلك التاريخ الطويل.
وقد أكدت البروفيسور إيروين في كتابها ذاك أن البيض الذين وجدت آثارهم بتلك المنطقة كانوا من الفينيقيين، لأنهم اعتمروا الخوذات التي اشتهر بها الفينيقيون، وذلك فضلاً عن أن حضارة الفينيقيين كانت نشطة في ذلك التاريخ بالذات، ولكن فشلت البروفيسور ايروبن فشلا ذريعاً في تفسير موضوع قدوم النوبيين السود مع الفينيقيين آنذاك، ولجأت إلى الافتراض المبتذل بأن النوبيين ما كانوا إلا عبيداً للفينيقيين. وكان ذلك مجرّد اجتهاد أو تخمين قاصر، لأن المصادر التاريخية التي استندت إليها لم تذكر ولو لمرة واحدة أن السود كانوا عبيداً للفينيقيين أو لغيرهم، بل إن السود لم يكونوا مستعبدين إلا في أطوار التاريخ التالية، وكلمة العبد نفسها Slave تدلنا على أن أول الأعراق التي كانت مادة للاسترقاق، في ذلك الزمان بالذات، هو العرق الأبيض من السلافيين.
وتغاضت البروفيسور إيروين في كتابها عن ذكر حقيقة مصادمة لافتراضها باسترقاق الفينيقيين النوبيين، وهي حقيقة أن الفينيقيين أنفسهم كانوا خاضعين في تلك الحقبة لحكم الأشوريين، وأنهم كانوا آنها يدفعون الجزية صاغرين لحكمهم، فكيف يكونوا مستعبَدين ومستعبِدين في الوقت نفسه، بل كيف يمكن أن يستعبدوا قوماً كنوبيي السودان الأشاوس الذين أصبحوا حكام مصر وساداتها منذ أن فتحها بعانخي وأسس فيها مملكته وجعل الفينيقيين مجرّد أدلاء وحماة لسفنه وبضائعه؟!
وقد انتبه الباحث العبقري إيفان فان سيرتيما في وقت لاحق إلى ما يزين خوذات النوبيين السود التي وجدت بنواحي خليج المكسيك، حيث تزينها نقوش تشير إلى أنواع وأحجام الأتاوات والضرائب التي حصلوا عليها من الآخرين، مما يدل على أنهم كانوا ملوكاً وقادة محاربين تدين وتخضع لهم الأعناق، وما كانوا يدينيون ولا يخضعون لأحد من الناس كائناً من كان.

مجدي داؤد العمدة
11-19-2007, 09:53 AM

أهرامات النوبيين بخليج المكسيك:
ثم تضافرت قرائن أخرى على وصول النوبيين إلى تلك الناحية من خليج المكسيك، وهذه القرائن تتصل بنوع الأهرامات المدرَّجة غير متساوية الأحجار التي وجدت هناك، وهو نوع من الأهرامات لم يوجد هنالك قبل فترة الإتصال المشار إليها آنفاً بما بين عامي 800 و680 ق.م.
وقد اكتشفت تلك الاهرامات أول ما اكتشفت في ناحية لافنتا venta La، أي نفس المنطقة التي اكتشفت فيها رؤوس السود والقاعدة التي عليها النقوش، ثم اكتشفت لاحقاً اهرامات أخرى شبيهة بها في عاصمة المكسيك الحالية، وفي شمال جمهورية بيرو. وقد لاحظ العلماء الأثريون وجود تشابه معماري شديد بينها وبين الاهرامات المصرية. كما لاحظوا أن مصمميها راعوا في التصميم، اتجاهات الشمس، وحركة النجوم، كما هو الشأن في الاهرامات المصرية. وإنها أُحيطت مثلها بفناء خارجي، وذكروا أيضاً وجود تشابه في المهام الدينية التي كانت تؤدى بتلك الاهرامات والاهرامات المصرية. (وقد ذكر هذا الأمر الباحث الأثري بيتر تومكنـز في كتابه عن أسرار الأهرامات العظيمة Peter Tompkins , Secrets of
the Great Pyramids
يتبع
__________________
و ديل الجوامع ما بنوها علي القبلة..

zoul is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 13:04   #71
zoul
Crown Member
 
zoul's Avatar
 

Join Date: Dec 2009
Location: في بلدا طيرها عجمي
Posts: 12,638
Default

شهادة الأستاذ الفرد دي بري:
وهنالك شهادة قديمة قيّمة لا يمكن تجاهلها، بخصوص موضوع أهرامات النوبيين بخليج المكسيك، أفضى بها أحد العلماء الأوربيين، وكان قد عمل بمصر وشاهد أهراماتها، ثم قدّر له أن يرى أهرامات خليج المكسيك، وقد أوردت شهادته قبل أكثر من ثمانين عاماً مجلة (الزهراء) التي كان يصدرها السيد المجاهد الإسلامي الكبير محبُّ الدين الخطيب، رحمه الله، وفيها يقول: «المستر الفرد دي بري، المدرس الآن بمدرسة بني سويف الأميرية، ذو خبرة واسعة بأحوال أميركا الوسطى، لأنه جاب بقاعاً عظيمة منها بوظيفة مستشار نباتي للرئيس دياز، وهو يقول إنه رأى أثناء سياحاته أن وجه الشبه عظيم جداً بين المدنية القديمة في أواسط أميركا وبين المدنية المصرية، وفي اعتقاده أن أول مكتشف للقارة الأميركية من أهل القارات الأخرى إنما كان رجلاً مصرياً، ويخيّل إليه أن قارباً مصرياً خرج من سواحل مصر قبل بضعة ألوف من السنين فجرفه التيار حتى بلغ شواطئ أميركا الوسطى، كما قذف الموج سنة 1500م سفينة كابرال البرتغالي أثناء قيامه برحلة إلى الهند، فرمته العواصف على شواطئ البرازيل على غير قصد منه، وبذا استولى البرتغاليون على مستعمرة فخمة.
ويؤكد الأستاذ دي بري أن التشابه المشاهد الآن في أميركا الوسطى بين آثار حضارتها القديمة وبين حضارة الفراعنة في مصر، لا بد أن يكون نتيجة حادث قديم وقع قبل آلاف من السنين لسفينة مصرية طوّحت بها الأقدار فألقتها في تلك الديار، وقام ركابها بوظيفة الأساتذة لسكان البلاد التي آوتهم وأنقذتهم من براثن الأمواج، وأن سكان أميركا الوسطى ما برحوا يقومون منذ عهد طويل بحفلات يخلّدون بها ذكرى ذلك المعلِّم المجهول». (مجلة (الزهراء) القاهرة، بتاريخ أول ذي الحجة 1345هـ). وقد كان من الممكن أن ينسب فضل ذلك المعلِّم المجهول إلى المصريين، لولا أن االكشوف الأثرية دلت على وجوه قوم سود، أتوا في تلك الفترة إلى تلك الناحية بالذات، وأولئك أحرى أن يكونوا من السودانيين الذين حكموا مصر إذاك!
نقد هذه القرائن الفرضية:
هذه القرائن الفرضية التي ساقها هؤلاء العلماء، لم يسلم رغم وجاهتها من النقد، فقد أشار بعض علماء الآثار إلى أن بناء الاهرامات كان قد توقّف في مصر منذ نهاية عام 1600 ق.م، ولذلك يصعب القول بأن اهرامات المكسيك التي بنيت في وقت متأخر كثيراً عن ذلك التاريخ قد تأثرت بنمط بناء الاهرامات المصرية. وقد ذكر أصحاب هذا الرأي أن وجوه الشبه الملحوظة ما بين اهرامات المكسيك ومصر يمكن أن يرد إلى مؤثر غير مباشر، وتصوروا أن يكون هذا المؤثر مصدراً آخر تأثر بنمط بناء الاهرامات المصرية، أو تأثر به نمط بناء الاهرامات المصرية.
ولكن هذا النقد يقوي في الواقع من فرضية تأثر النمط الذي بنيت به اهرامات المكسيك بنمط بناء اهرامات فراعنة النوبيين. وهو ما تتجه لإثباته آخر حفريات الآثار النوبية حيث أشار أكثر من عالم إلى اعتقاده بأن الاهرامات المصرية إنما تأثرت بالاهرامات السودانية في الأساس، وأن التصور القديم الذي يشير إلى أن الحضارة المروية إنما هي فرع أو امتداد للحضارة المصرية يحتاج إلى إعادة نظر وفق نتائج آخر الحفريات.
ومن ناحية أخرى فلقد ثبت بما لم يدع مجالاً للشك أن فراعنة النوبيين بنوا آخر الاهرامات وكرسوها لعبادة الشمس، كما أعادوا بناء وإصلاح عدد من الاهرامات التي ران عليها الفساد وطرأ عليها البلى، لاسيما في عهدي يعانخي، وتهراقا حيث قام الأول بإعادة بناء معبد الموت، الذي توالى على تشييده كل من تحتمس الثالث والرابع، وزاد عليه رمسيس الثاني بعض الإضافات.
(راجع ما ورد بشأن ذلك في كتاب آركويل عن تاريخ السودان A.J. Arokell , A History of sudun , university of London press , London , 1955 p. 124.).

مجدي داؤد العمدة
11-19-2007, 09:55 AM

وقد جاء تهراقا ليشيد صفاً من الأعمدة الصلدة في معبد الكرنك، وأحد تلك الأعمدة لا يزال ناهضاً في مكانه حتى الآن. وقد قام تهراقا أيضاً بإعادة حفر مرتكز السقف لصفوف الأعمدة في معبد آمون رع في جبل البركل، ولا يشبه تلك الأعمدة المصفوفة بذلك النمط إلا مرتكز صفوف تلك الأعمدة التي لا تزال شاخصة للعيان من مخلفات الآثار الأميركية التي يعود تاريخها إلى فترة قيام حكم الأسرة الخامسة والعشرين السودانية لمصر.
ويلحق بشأن الأهرامات من ناحيتها الشكلية أمر آخر مهم يتعلّق بناحيتها الوظيفية، إذ أنها بنيت أيضاً لحفظ جثث الموتى من عظماء القوم. والمعروف تاريخياً أن فن التحنيط اكتشف أولاً في أفريقيا السوداء ثم تطوّر ووصل إلى مستوى راق جداً في مصر الفرعونية، وقد انتقل ذلك الفن إلى نواحي المكسيك، حيث بانَ جلياً أن طريقة التحنيط كانت واحدة حيث تتم إزالة أحشاء الميت، ثم يحشى جسده بمادة الراتنج الحمضية. وقد وجدت بالمكسيك مومياءات نصبت على وضع أفقي، أي مثلما كان يفعل النوبيون بموتاهم، وعليها أغطية تكسو الرأس شبيهة بما كان النوبيون يغطون به رؤوس موتاهم.
واكتشفت في الحفريات المكسيكية بعض الأجساد المحنطة التي تنتمي إلى العرق الأسود والفينيقي، مما ينمُّ على أن القوم كانت لهم صولات وجولات في إطار حضارة الاوليمك، لأن الشخص الذي يحظى جسده بالتحنيط لا بد أن يكون ملكاً أو أميراً أو قائداً دينياً، كما لوحظ على ملابس بلاط المكسيك شيوع اللون البنفسجي فيها، وهو اللون الذي كان شائعاً في البلاط الفرعوني النوبي، ولعله يعود إلى تقديس النوبيين للنيل ولونه. ورغم أن طريقة حياكة القطن كانت مختلفة عن طريقة الحياكة لدى النوبيين وسكان وادي النيل عموماً، لكن أكثر الأشياء التي ظهرت في نواحي بيرو، كانت على شبه وثيق على ما كان يبدو في (طِيبة) العاصمة المقدّسة للفراعنة السود، وقد انتقل فن التحنيط بعد ذلك من نواحي المكسيك ليصل إلى مناطق كولمبيا وبيرو، كما استخدمته قبائل الهنود الحمر الذين كانوا يقطنون نواحي نيفادا، وفرجينيا، وكارولينا الشمالية، والجنوبية، وفلوريدا، والساحل الشمالي الغربي، وأميركا الوسطى.
حديد البجراوية في بيرو:
ويمثل انتقال الحديد الذي كان يستخرج ويصنّع في منطقة البجراوية إلى نواحي بيرو، قرينة أخرى تقوي افتراض وصول النوبيين السودانيين إلى تلك الأصقاع، كما تمثّل دلالة كبرى على تفوّق السودانيين على المستوى التاريخي (العالمي). وهذا أمر لا يزال السود الأميركيون الحاليون يفخرون به. ففي بعض لحظات المنافحة والمصاولة اللفظية مع البيض، يجنح السود الأميركيون إلى الافتخار بأنهم انتقلوا إلى أميركا من قارة كانت متقدّمة عليها، وكانت رائدة للعالم أجمع في الصناعة وفي اكتشاف وتصنيع الحديد.
وفي الواقع فإنهم لا يعنون بتلك المقولة إلا بلاد السودان الحالية، ولا يعنون بها بوجه التحديد إلا دولة مروي القديمة، وعاصمتها البجراوية، التي تقع شمال مدينة كبوشية، وشرق قرية كلي، حيث تأكد تاريخياً أنها أول حاضرة عالمية استخرجت معدن الحديد واستغلته في صناعة الأسلحة خاصة، وكان هو العامل الذي يجلب النصر لهم في حروبهم، هذا ولا تزال بقايا ذلك الحديد مترامية حول تلك المنطقة حتى الآن. وقد نما إلى علم الفينيقيين أن المرويين قد برعوا في تلك الصناعة فجاءوا إليهم لتسويقها عالمياً ونقلوه بسفنهم الضخمة إلى حواضر العالم التي أتيح لهم أن ينفذوا إليها.
وعن طريق تلك الرحلات التجارية وصل حديد البجراوية إلى نواحي بيرو، حيث لم يثبت تاريخياً أن أهالي بيرو كانوا على معرفة بطرق استخراجه وتعدينه، ولا كان يوجد بكثرة في أرضهم، والأمر الذي يرجّح أنهم قد استوردوه من السودان، أن طريقتهم في صبه وتشكيله كانت هي عين طريقة وصب وتشكيل الحديد بدولة مروي القديمة. وقد ذكر المؤرخون أن استخدامات الحديد كانت محدودة في بيرو، حيث انحصر استخدامه تقريباً في اتمام عمليات دفن الموتى، وذلك على خلاف ما كان عليه الأمر بدولة مروي، حيث استخدم الحديد في صناعة الأسلحة، وكثير من أدوات الاستعمال المنزلي، وهذا مما ينسجم مع ما ورد سابقاً من أن أهل تلك النواحي الأميركية، كانوا يقتبسون من أهل مروي كل ما له علاقة بالطقوس ودفن الموتى، ويقصرون عن ملاحقتهم في نواحي الرقي التقني والحضاري بشكل عام.
خاتمة:
وبهذا القول نصل إلى خاتمة هذا المقال الذي اختصرناه من دراسة أوسع نحن بصدد إكمالها، بإذن الله. وقد أوردنا في هذا المقال أهم المعلومات والقرائن التي تشير إلى وصول السودانيين إلى أميركا قبل كولومبس، وذلك في العهد الذي كانت أوربا تعيش فيه في الظلام الدامس، بينما كانت الحضارة السودانية تعيش في أوج الألق والإشعاع. إن الكثير من المعلومات التي احتواها المقال قد تبدو مدهشة للقارئ العادي، ولكن على هذا القارئ ألا يسارع إلى رفض هذه المعلومات لمجرّد أنه لم يسمع بها من قبل، كما نرجو ألا يستبعد أحد إمكانية وصول أبناء الحضارة السودانية القديمة إلى تلك الأقاصي السحيقة، بدعوى أن القدرات التقنية التي احتازوها كانت أقل مما يتطلّب هذا السفر المضني الطويل، فهذا استبعاد ورفض متسرّع، لا يلقي بالاً إلى بعض أسرار التاريخ القديم، التي تحتاج إلى مزيد درس وتفسير، فلقد شهدت عهود الماضي البعيد أنماطاً شتى من العجائب المعجبة، التي ربما يستبعد حدوثها المرء الآن، لولا أن أكدتها الأدلة القواطع.
فقد ثبت -مثلاً- أن الناس كانوا قبل آلاف السنين، في بلاد لا تزال متخلّفة مثل بيرو، يجرون عمليات معقّدة في جراحة المخ، وقد كانت تلك العمليات تنجح في نحو (50%) من الحالات، بينما لم تكن تنجح أكثر من (25%) من الحالات التي أجريت في بريطانيا في القرن التاسع عشر! وثبت أن الناس كانوا يستخدمون الكهرباء في العراق القديمة قبل آلاف السنين! وثبت أن أهل مصر كانوا قادرين، بوسائل لم تعرف حتى الآن على وجه التحديد، على رفع الصخور الضخمة التي يزن الواحد منها مائتي طن إلى ارتفاعات شاهقة عند بناء الأهرام! كما ثبت أن أبناء حضارات قديمة أخرى بذلوا محاولات جادة في استكشاف الفضاء والمحاولة للوصول إلى الكواكب البعيدة! وثبت أن الصينيين القدماء قد تمكنوا من استخدم البارود، وعرفوا أن تعريض رمح للبارود المشتعل، كفيل بقذفه إلى مسافة ألفي ياردة، وتلكم هي بعينها فكرة الصواريخ وسفن الفضاء، التي صممتها وبرعت في تصميمها وتنفيذها الحضارة الغربية المعاصرة!
إن هذه كلها معلومات موثّقة تدل على قدرات ضخمة كانت مشهودة في تقنيات الحضارات الإنسانية القديمة، وهي معلومات ينبغي أن نتسلّح بها لننقي أذهاننا من فكرة الرفض الاعتباطي اليسير الفطير -اللاعلمي- للفرضية التي تتحدّث عن تمكّن أبناء الحضارة السودانية من تسخير السفن الضخمة وامتطاء ظهورها لقطع المحيط الأطلسي والوصول بها إلى الغرب الأميركي.
وبعد ذلك نقول إن هذه المسألة لا تزال حتى الآن في طور الفرضية محل الاختبار، وقد جرت بصدد اختبارها أبحاث وتحيلات جادة عديدة. لعل أقدمها وأقواها في الوقت نفسه هي أبحاث وتحليلات البروفسور ليو وارنر صاحب كتاب ( Africa and the Discovery of America) الذي تحدثنا عنه في مطلع المقال، وهو الكتاب الذي يتتبع أصول الكلمات النوبية في لغات الهنود الحمر، ويراقب تطوّر تلك الكلمات، وانتقالها إلى لغات الشعوب التي احتكت بالهنود الحمر، بما في ذلك الفاتحون الأوربيون، ولكن لا يستطيع كل قارئ أن يجاري البروفيسور واينر في مباحثه الصعبة، التي تتناول شؤون لغات عديدة في الوقت نفسه، فهذا ما لا يتهيأ إلا لمن تعلموا (أجرومية) تلك اللغات، وعرفوا مفرداتها، وطرائق كتابتها، ومهروا في فقه اللغة المقارن، وهؤلاء -إن وجدوا- ربما لا تكون لهم الرغبة في تتبع مسألة وصول السودانيين إلى أميركا قبل كولومبس، وقد لا تبدو هذه الفكرة مهمة في نظر الكثيرين منهم!
ولكن يكفي أن العلاّمة ليو واينر قد فتح مجال البحث الجاد في هذا الأمر لعلماء المباحث التاريخية الأثرية والأنثروبولجية، من أمثال البروفيسور سيرتيما، وما على من أراد من القراء أن يتعرّف على القرائن الأشد وثوقاً إلا أن يطلع على كتابين لسيرتيما أولهما: They Came Before Columbus: the African Presence in Ancient America
والآخر يحمل عنوان: Black Egypt The
وهي قرائن كثيرة قوية، يعضد بعضها بعضاً، وكلها تشير إلى وصول السودانيين إلى أميركا في ذلك العهد البعيد.
ومع اتجاه تلك القرائن لترجيح صحة فرضية وصول السودانيين إلى أميركا قبل كولومبس، فإنه لا توجد دلائل ولا قرائن مضادة تناهض هذه القرائن الإيجابية أو تبطلها، فهذه القرائن تصلح بالتالي مادة واعدة للبحث المتعمّق، وتحفّز العلماء المهتمين لبذل مزيد من الجهد لتقصي الموضوع من أطراف أخرى.
هذا وإذا كان مناسباً أن نرفق خاتمة المقال بتوصية إلى أولي الشأن في بلادنا السودان، فنقول يا حبذا أن يكون لعلمائنا الباحثين السودانيين - لا سيما الشباب منهم- بعض اهتمام واسهام في هذا الموضوع العلمي الكبير، ويا حبذا أن تقوم جهة علمية لها وزنها، كمعهد حضارة السودان، أو قسم الآثار بجامعة الخرطوم، أو أي جامعة أخرى، بدعوة البروفيسور سيرتيما ورفاقه من الأساتذة الغربيين الذين أسهموا في هذا المجال لزيارة السودان، لإلقاء المحاضرات التي تحتوي على نتائج أبحاثهم في المجامع والملتقيات العلمية السودانية، عسى أن يؤدي ذلك إلى إكساب العلماء الغربيين المنخرطين في تحقيق هذا الأمر، معلومات جديدة تنير بصائرهم، وتدفع بهم إلى استكشافات من نواح أخرى، تدعم الفرضيات التي صاغوها بهذا الخصوص.. والحمد لله وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.


أخبار مرتبطة:
هل اكتشف السودانيون أميركا قبل كولمبس..؟! (1ـ3) -د/ محمد وقيع الله
هل اكتشف السودانيون أميركا قبل كولمبس؟ (2-3) -د. محمد وقيع الله]
[/SIZE]

Hassan Fahmy
12-11-2007, 11:07 PM

هل كانوا هناك قبل كولمبس

محمد زين العابدين محمد****


بسم الله الرحمن الرحيم

مقالة دكتور محمد وقيع الله في صحيفة سودانايل الالكترونية بتاريح 25 أكتوبر 2007 بعنوان " أكتشاف السودانيون لاميركا قبل كولومبس ", والتي تطرق فيها لحكم النوبيوبيين لمصر والذين شكلوا ما عرف بحكم ألاسرة الخامسة والعشرين وعلاقات التحالف بينهم والفينيقيين في مجالات الرحلات البحرية الاستكشافية المشتركة.

دفعني ذلك للكتابة وتدوين بعض ما قرأته وسمعته عن هذا الامر.

الاخ عاقل عطا المنان الذي كان يعمل خبيرا بالبنك الدولي أخبرني قبل ثلاثة سنوات او اكثر بانه في احدي رحلات العمل لبيرو قدمت لهم دعوة لمشاهدة عرض لفنون قومية . كانت دهشته عظيمة عندما تصدر العرض رقصة أسمها رقصة عنقش و عنقش هي مسقط رأس الاخ عاقل بشمال السودان . أزدات دهشته عندما أعتلت خشبه المسرح فرقة ترتدي نفس اللبس (الجرجار) والجمته الدهشة عندما قدمت الفرقة نفس رقصة موطنه عنقش. لاشك ان ما ذكره الاخ عاقل يحتاج لبحث وتقصى بواسطة جهات اختصاص سودانية .

أعتقد ان ذلك قد يعود لهجرات حديثة نوعا ما لانه اذا تمت هذه الهجرات في التاريخ الذي أشار اليه دكتور وقيع الله وهي فترة الاسرة 25خلال حكم النوبيين لمصر لما كان الشبه في اللبس واسلوب الرقص والحركة بنفس التقارب نسبة لان التطور والمتغييرات عبر السنوات الطويلة تحدث لكل شئ لاسياب عديدةمنها الاختلاط والبيئة (Mutation and Adaptation ) و يتغير اللون والملامح بالنسبة للا نسان حتي يتأقلم مع البيئة الجديدة كما يتغيير لبس الانسان واساليبه حتي في الرقص و أذا رجعنا لنظرية) Out of Africa ( والتي تشير الي انه بالرغم من ظهور الانسان في مناطق مختلفة من العالم الا ان الهجرة التي تمت من افريقا كانت هي الاساس وهي التي ينحدر منها كل سكان العالم نسبة لاحتمال انقراض المجموعات الاخري بسبب الظروف الطبعية ةالاخري . تقول النظرية ان احدي النساء واسرتها خرجت من جنوب الصحراء الي اوربا وتمت هجرة اخري الي اسيا وتسمي العملية ) EVE ) حواء وعن اختلاف اللون والملامح بين الاجناس فان العلماء يبررون ذلك بالمتغييرات التي تحدث عبر السنوات و التي اشرنا اليها للمجموعة التي انفصلت لتستقر في منطقة بعيدة جغرافيا عن موطنها الاصلي وفي هذه الحالة ستحدث لها التغييرات بمرور الزمن بالنسبة لملامحها واسلوب حياتهاخاصة بعد انفصالها ويعتقدون ان هذه المتغييرات تحدث بشكل واضح بعد مئة الف عام من تاريخ الانفصال . المقصود هنا الهجرات التي تمت في عصور سحيقة . أما عن الهجرات في عهد الاسرة الخامسة والعشرين وازمنة اخري حسب الافتراضات المطروحة فقد حظيت باهتمام بالغ في الاوساط العلمية .

اول من قام باستطلاع عملي ومكثف علي الطبيعة للبحث عن هجرات لسكان بين القارا ت في الازمنة الحديثة هو ثور هايردال النورويجي (2002- 1914 Thor Heyredal ) وهو الذي قام برحلات عديدة بين افريقياوامريكا وا سيا وتعرض لمخاطر جمة الا انه استمر في رحلاته حتي حقق هدفه. اشهر كتبه هو (The Kontiki Expedition ) وكتبه عام 1947 بالنورويجية 1947) Kon-Tiki ekspedisjonen ) وترجم عام 1950 الي الانجليزية بواسطة F.H.Lyon والكتاب قرأته عام 1959 في مكتبة مدرسة وادي سيدنا الثانوية الا انني قرأته اكثر من مرة في فترات لاحقة وهو كتاب شيق لاتستطيع ان تفارقه بعد ان تبداء القراءة وحتي اكماله .

ثور ها يردال مغامر واثنوقرافر درس الجغرافيا وعلوم الحيوان بجامعة اوسلو ورحلته المشار اليها تمت من بيرو الي جزر طوماطو بهدف معرفة الجذور الثقافية وأصول الهجرات الانسانية والخاصة ايصا بالحيوانات والنباتات التي توجد في جذر بولينيسا (Polynesia ) والتي تبلغ الف جزيرة تبداء من هاواي علي المحيط الهادي شمالا وحتي جزر طماطو وجزر ايستر في جنوب المحيط الهادي . تم تمويل الرحلة في النرويج علي هذا الاساس عام 1947و الرحلة تمت علي مركب او ما نسميه باللهجة العامية السودانية ( طوف) Raft) ) تمت صناعته من خشب البلسا و باسلوب القدماء بدون ادخال الاساليب الحديثة. أبحر هايردال ومعه خمسة افراد من بيرو لمسافة 4300 ميل ( 7000 كم) وتحطم بعدها القارب علي مقربة من جذر طماطو . وتعتبر الرحلة مغامرة كبري. يعتقد معظم العلماء ان الهجرات لجزر بولينيتسا تمت من اسيا . من الواضح ان اهتمام النورويجيون بهذه الرحلة كان بسبب البحث عن مدي امكانية حدوث هجرا ت اسكندنافية من دول الشمال لهذه المناطق . الاسبان الذين قاموا باحتلال مناطق امبراطورية الانكا وهي بيرو , ايكوادور وتشيلسي افادوا بان سكان هذه المناطق يقولون ان الحضارة القديمة التي سادت هناك اسسها ناس بيض البشرة لهم لحي ولاذوا لاحقا بالفرار في اتجاه المحيط لجهة الغرب بعد اشتداد هجمات السكان عليهم .النورويجيون يعتقدون ان هولاء كانوا من اهل الشمال . اتضح عدم صحة ذلك ومن الواضح ان ذلك اعتمد ايضا علي الرسومات التي اظهرت بعض سكان تلك الحقبة بلحي طويلة والاسم Kon-Tiki يرجع لملك وزعيم روحي في فترة الانكا وكانت يشرته بيضاء وله لجية طويلة . الباحثون في امريكا الوسطي وغيرها يستبعدون هذه الفكرة. اتضح من نتائج البحوث ان السكان اقرب لسكان جنوب شرق اسيا و ووفي نفس الوقت هم ليسوا من هنود امريكا اوبسبب هجرات افريقية للولايات المتحدة مؤخرا . وجود الاصول الافريقية للسكان في المناطق المشار اليها تم اثباته لاحقا بوسائل عديدة وسوف نتعرض لذلك و.هايردال نفسه في النهاية افاد بان الاتصال ربما حدث بواسطة مجموعات افريقية نبسة للون واللغات وباحتمال يفوق احتمال كونهم من المناطق الشمالية .

يتبع

__________________
و ديل الجوامع ما بنوها علي القبلة..

zoul is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 13:07   #72
zoul
Crown Member
 
zoul's Avatar
 

Join Date: Dec 2009
Location: في بلدا طيرها عجمي
Posts: 12,638
Default

Hassan Fahmy
12-11-2007, 11:09 PM

الرحلات اللاحقة لثور هايردال



-الرحلة الاستكشافية لجزيرة ايستر

قام هايردال برحلة استكشافية اخري لجزر ايستر في شرق المحيط الهادي عام 1955-1956وهي التي عرفت ب The Norwegian Archaeological Expedition to Easter Island and East Pacific

كما كتب Aku Aku ,The secrets of Easter Islands

رحلتي رع ورع II

في عامي 1969 و1970 قرر هايردال الابحار علي سفينة مصنوعة محليا من اغصان البردي والسفر بها من الساحل الافريقي وحتي امريكا ولم يكن الهدف كما يتبادر للذهن هو اثبات زيارة الفراعنة لامريكا ولكن تم ذلك بهدف اثبات امكانية الملاحة عبر مسافات طويلة بقوارب مصنوعة من الاغصان وفروع الاشجار المحلية كماحدث في مختلف العصور السابقة وفي مناطق عديدة من العالم . القارب الاول الذي صنعه اطلق عليه اسم رع وتمت صناعته بواسطة افراد من بحيرة تشاد برئاسة شخص يدعي عبد الله من السنغال وهو صانع مراكب وكل المراجع لاتظهر اسمه الا ان الصحف المصرية التي كانت ترصد نشاط هايردال في ذلك الوقت كانت تذكر اسمه ا . القارب صنع بمواد من بحيرة تانا باثيوبيا وتم انزاله للمحيط الاطلسي علي ساحل المغرب الا ان القارب تصدع بعد الابحار بفترة واجهضت الرحلة

رع II

في العام التالي قام بصناعة رع II بواسطة صناع قوارب من بحيرة تيتيكاكا ببوليفيا و بعدها اقلعت رع الثانية من سواحل دولة المغرب و ا اندفعت وهي تمخر عباب المحيط الاطلسي في يسر حتي رست علي السواحل الاميركية. أختار هايردال طاقم القارب من جنسيات مختلفة ليظهر للعالم امكانية التعايس السلمي بين البشر )الف كتاب RAII بعد الرحلة) لاحقا بني قارب يدعي الفرات لاثبات الاتصال التجاري مابين منطقة الخليج الفارسي والمنطقة التي تعرف حاليا بباكستان وكانت الملاحة تتم لاغراض التجارة قديما . نجح هايردال في صناعة القارب في العراق وتمت الرحلة بنجاح الا انه احرق القارب بعد خمسة شهور في البحر الاحمر بعد وصوله لجيبوتي في ابريل 1987 وذلك احتجاجا علي الحروب الدائرة علي ضفاف البحر الاحمر والقرن الافريقي .

الرحلة التي حظيت باهتمام نورويجي بالغ هي رحلة كونتيكي والتي تم انشاء متحف خاص بهافي اوسلو بالنورويج بعد ان كان المركب يعرض ضمن مراكب الفايكنق وهي التي تتميزبخفة الحركة وصغر حجمها وتستخدم الاشرعة والمجداف في نفس الوقت و هذه السفن الصغيرة كان تجوب بحر الشمال والمتوسط وكل الانهر الاوربية بعد ان يقوم الفايكنج بسحبها علي الارض مابين نهر و اخر وقد زرت المتحف عام1991 في اوسلو بالنورويج خلال فترة عملي هناك . والرحلة بنفس الاسلوب تم اعادتها بوساطة العديد من المغامرين والباحثين وأخرهم حفيد ثور هايردال Olavوالرحلة تمت عام 2006و اطلق عليها اسم Expedition Tangara وكانت بهدف جمع معلومات عن بيئة المحيط الهادي ولتخليد ثور هايردال.

بالرغم من النجاح الذي حققته رحلة رع الثانية والتي اوضحت امكانية زيارة سكان من مصر لامريكا الا انها لم تحظي بالاهتمام الذي لقيته رحلة كونتيكي .من الواضح ان من يقوم بتمويل الرحلة هو الذي يحدد الاهداف ةالرحلة لم يكن هدفها المعلن أثبات هجرات من مصر لامريكا بالرغم من ثور هايردال يعتقد ان جزر الكناري علي المحيط الاطلسي كانت تستخدم كقواعد للسفن التي تعبر الاطلنطي لامريكا.

من اكثر الذين لهم مساهمات في تاريخ الهجرات الافريقية القديمة هو ايفان فان سيرتما Ivan Van Sertima

وهو عالم لغات وانثروبولوجي تخرج في جامعة لندن وولد بغيانا ومن اشهر كتبه They Came to America before Columbus وبالاضافة لكتاب النهضة الافريقية الف كتاب The Black in Sciences والكتاب يحتوي علي التقدم الافريقي في الماضي في مجالات صناعة الحديد, علم الفلك , الرياضيات, المعمار , الهندسة

الملاحة, الطب والكتابة .

في عام 1987وقف فان سيرتما امام الكونقرس ليدافع عن نظريته التي تؤكد علي وصول مجموعات افريقية لامريكا قبل كولومبس.

في عام 1991 دافع عن نظريته المثيرة للجدل :The presence in pre Columbian America before the Smithsonian.
Hassan Fahmy
12-11-2007, 11:11 PM

حضارة الاولمك في القارة الامريكية والهجرات الافريقية

حضارة الاولمك كانت اول حضارة في امريكا الوسطي الا ان القليل يعرف عنها مقارنة بالحضارات الاخري بالمنطقة مثل المايا والازتك الاصول الحقيقة للسكان كانت عرضة لافتراضات عديدة ةبالرغم من ان افتراض انحدارهم من من اصول افريقية هو الاكثر شيوعا خاصة علي المستوي الشعبي هناك, بالرغم من كل الدلائل تشير لوجود العنصر الافريقي الا أن الباحثين في امريكا الوسطي لايميلون لهذه الفكرة . هنالك عدة احتمالات تشير الي انهم انحدروا من احد الاصول الافريقية ,الاسيوية ,الاسكندنافية او اصول اخري لم يتم تحديدها :

(تجدر الاشارة هنا انه في مناطق حضارة المايا توجد رسومات علي الارض علي امتداد مساحات كبيرة ورسمت بطريقة هندسية معقدة مما جعل البعض يعتقد انها رسمت بواسطة زوار من كوكب اخر وكانت بعض القنوات الفضائية مؤخرا تبث ذلك)

البحث تم بالاساليب التالية:

- دراسة الهياكل البشرية Osteological evidence

- الدلائل التي يتم التوصل لها من دراسة الجينات Genetic evidence

-الدلائل التي يتم التوصل لها من دراسة المخطوطات Epigraphic evidence

- العديد من الكتاب يعتقدون ان اصول الاولمك ترجع لافريقيا ذلك نسبة للدراسات والبحوث العديدة في مجالات الهياكل البشرية ,اللغات , المخطوطات والرسومات والديانات والبيانات الانثروبولوجية . بعض الكتاب يعتقدون ان اصولهم افريقية و ترجع لمجموعة الماندي في غرب افريقيا .هذه الفكرة تولدت لدي ( Jose Melger) بعد ان عثر علي أحد الرؤوس ( تم نحتها علي الحجر ) Melager 1869 ) ) و(Meleger 1871 ) وعلي ضوء ذلك قرروا ان اصحاب تلك التماثيل اصولهم زنجية . في الواقع ان الملوك والحكام هم الذين يحظون بالتخليد وتصنع لهم التماثيل مما يدل علي ان المجموعة الافريقية هي التي كانت تحكم .

الدليل من الهياكل العظمية البشرية nce Osteological eveide

Constance Irwin و 1972r. Wiercinski, D أثبتا أن هياكل عظمية ترجع لاصول افريقية وجدت في المكسيك و تطرقت Irwin في كتابها ( Fair Gods and stone Faces ( بشكل مفصل لتلك. التماثيل التي وجدت هناك وهي عبارة عن رؤوس بحجم كبير تم نحتها علي الحجر او صناعتها من مواد محلية و تمت صناعة التمثال للرأس فقط لاشخاص بشفاه غليظة وانوف مسطحة واي شحص يشاهد صور هذه التماثيل الموجودة في هذه الكتب اويشاهدها علي الطبيعة كقطع أثرية يمكن ان يتوصل الي نتيجة واحدة وهي ان هولاء هم افارقة بدون الاختلاط مع اي جنس اخر . بعضهم يرتدي خوذات مما يدل عي انهم كانوا حكاما او ملوكا ووجدت هذه الرؤوس في حضارة المايا ايضا .

الدليل من الجينات Genetic evidence

معظم الذين قاموا بالبحوث في هذا المجال اتضح لهم وجود المكونات الافريقية في الحامض النوويDNA لمجموعات المايا والاميرند واخرون يرون ان حوالي %75من سكان المكسيكية يوجد فيهم الاثر الافريقيGreen 2000 ) )

والبعض الاخر يري :

“This gene flow is largely ( but not necessarily exclusively due to the effects of slave trade.( " Salas et al .

. كما يعتقد البعض ان هذه الخلطة الاوربية الافريقية من غير المحتمل حدوثها بسبب الهجرة من الولايات المتحدة كنتاج لتجارة الرقيق الحديثة.



الدليل من دراسة المخطوطات Epigraphic Eviedence

بعض العلماء منهم دكتور Clayde Winters , وجدوا ان بعض الحروف والرموز في حضارة الاولمك تشابه كتابة لغة ال VAI وهو يعتقد ا ن ذلك ما هو الا محض صدفة لان الVAI ظهرت في القرن التاسع عشر و هنال علاقة ما بينها والمخطوطات التي سادت من منطقة فزان وحتي منطقة الماندي بغرب افريقيا .يعتقد بعض الخبراء انها لها ارتباط مع كتابة (Libyco-Berber ( وهي التي كانت مستخدمة في المغرب في القرن السابع و التاسع قبل الميلاد .وهو تاريخ متاخر عن ظهور حضارة الاولمك. دكتور Clyde Winters قام بحل شفرة لغة الاولمك وهي التي لها علاقة بلغة الماندي بغرب افريقيا,) Winters1997 ) نلاحظ هنا ان تاريخ انتشار لغة ) (Libyco-Berberفي منطقة شمال افريقيا هي نفس فترة حكم العناصر الليبية لمصر في الفترة المشار اليها (943 قبل الميلاد) و هي الفترة التي كان يحكم فيها مصر شوشنق والذي ينحدر من اصول ليبية وقام بتكوين الاسرة 23 والتي حلت محلها الاسرة 25 في حكم مصر علي ايدي النوبيون الاسرة 25 التي كونها النوبيون وحكمت مصر بعد تلك الفترة مباشرة اي بعد 818 وهي فترة مقاربة لما ذكره دكتور وقيع الله بان فترة الاتصال مع امريكا تمت ما بين 800 و650 قبل الميلاد . ماذكر عن صناعة الحديد في مروي واحتمال انتقاله الي بيرو لاشك وارد اذا تأكد وصولهم لهناك من مصر وليس من مكان اخر . نلاحظ هنا ان شباكا ابن تهراقا ارتد جنوبا نحو نبتة ( كوش كانت تتكون من نبته شمالا ومروي جنوبا ) بسبب ضغوط الاشوريين و نلاحظ ان مروي ظهرت 590 قبل الميلاد في منطقة البجراوية واستمرت حتي 330 قبل الميلاد عندما هاجمتها جيوش مملكة اكسوم من الحبشة ودمرتها. وبالتالي فان صناعة الحديد ربما كانت معروفة للنوبيين قبل ظهور مروي وانتقلت عند حكم الاسرة 25 لمصر وهذا مجرد احتمال و لتنتقل صناعة الحديد علي ضوء ذلك لامريكا في تلك الفترة اوفترات لاحقة من مصر ببحارة وجنود وصناع من اصول عرقية متعددة.

اول من اطلق تعبير " مروي هي بيرمنجهام افريقيا" هو الكاتب والمؤرخ A.J. Arkell وكان أداري انجليزي عمل في خدمة حكومة السودان عام 1920 و اجري ابحاث عديدة عن صناعة الحديد بمنطقة مروي كما قام بنفس المجهود بالنسبة لتاريخ مصر للفترة التي سبقت ظهور الاسر الحاكمة ( Pre –dynastic Culture of Egypt )

وهو الذي اظهر ان صناعة الحديد انتقلت من السودان الي افريقيا وان العناصر الافريقية السودانية يرجع لها الفضل في ذلك. . الا انه كان ايضا يعتبر ان التطور الذي حدث في السودان كان مستمدا من حكم الفراعنة الذين حكموا السودان في الماضي وتارة اخري يعزي التطور للهكسوس(Hamitics) وكان مثارا للنقد ايضا في تقسيمه السودان لعناصر عربية سامية وزنوج )and Negro races Superior Brown race (Arab or Semitic حسب تعبيره . و بعكس ما ذكره فقد كانت هنالك حضارات نوبية قديمة في النوبة السفلي يرمز لها بالحروف ( أ) الي ( ج) ثم تلي ذلك حضارة كرمة وكان بعض المؤرخين مثل كريزريعتقدون انها كانت مستعمرة نوبية استقلت عام -- -1500 -1980 قبل الميلاد ولكن نسبة لجهود ادامز ونوردستروم وملز من مصلحة الاثار السودانية ونتيجة لحفريات فركوتي في مرفسة عام 1963 ومؤخرا بعثة الاثار السويسرية في الاعوام1971 و1992 بقيادة البروفسور شارلس بونية من جامعة جنيف بدعم من الصندوق السويسري والتبرعات الشخصية السويسرية تأك دلهم انه كانت هنالك ممالك سودانية لها ملوك وقوانين خاصه بها وانها من اقدم حضارات الشمال ودفع ذلك بعص المؤرخرين للذهاب اكثر من ذلك واعتبار ان الحضارة الاولي انتقلت من الغرب( النيل ) الي الشرق وليس العكس، بالطبع كانت تواجه المستر اركل بعض الحساسيات في هذا الامر وهويعمل في السلك السياسي لحكومة السودان الانجليزي المصري . عمل مديرا لمصلحة الاثار السودانية عام 1938 و استاذا بجامعة لندن عام 1955 .كتب (تاريخ السودان , 1955). تقاعد في 1963وتعين وزير ا في بريطانيا وكان مرجعا في تاريخ السودان ومصر .

من المفروص ان نطور ابحاثنا وبطريقة اكثر فعالية بواسطة العلماء المختصين مع توفير الامكانيات المادية

او مثل ما حدث بالنسبة للبعثة السويسرية والتي اعتمدت نوعا ما علي التبرعات الشخصية وكما وصفت احدي الصحف البريطانية " السودان بلد فقير ولكنه ثري في التاريخ "

**** فريق نائب رئيس هيئة الاركان الاسبق
khalil eisa
12-12-2007, 02:09 AM

الاستاذ العزيز حسن فهمى مع التحيه
ورد فى المقاله سهوا

نلاحظ ان مروي ظهرت 590 قبل الميلاد في منطقة البجراوية واستمرت حتي 330 قبل الميلاد عندما هاجمتها جيوش مملكة اكسوم من الحبشة ودمرتها.
ومروى استمرت الى 330 بعد الميلاد حيث غزاها ودمرها الملك عيزانا الاكسومى
ختاما لك شكرى على مشاركاتك الرائعه ولاتحرمنا من مستودع الدرر
الله يحفظك وتحياتى للاسره الكريمه
عبدالعزيز محمد عبداللطيف
12-12-2007, 07:32 AM

تابعت هذه الدراسات التاريخية الرائعة والقيمة علي صفحات " سودانايل ) وشكرا للاخوان / مجدي داؤد وحسن فهمي علي نقل هذه الدراسة الشيقة لصفحات المنتدي النوبي لقائدة الجميع - ومتابعة الاصول النوبية والتاريخ النوبي - وتحمل مشاق وجهد الكتابة والنقل بالامانة المطلوبة
الشكر موصول للاخ / خليل عيسي علي تصحيح المعلومة

مع تحياتي
عبد العزيز محمد عبد اللطيف
Hassan Fahmy
01-14-2008, 02:42 AM

هل كانوا هناك قبل كولمبس - 2

فريق م /محمد زين العابدين محمد


الاستاذ عبد اللطيف مستشار قانوني بالمملكة السعودية أرسل لي رسالة رقيقة يبدي فيها إعجابه بالمقالة التي كتبتها قبل فترة في هذه الصحيفة بالعنوان أعلاه, شكرته علي رسالته وفي اليوم التالي ارسل لي برقية اخري يشير فيها الي خطاء ظهر عندما ذكرت تاريخ سقوط مروي بعد هجوم دولة اكسوم الحبشية وهو سنة 330 ميلادية وليس 330 قبل الميلاد كما ظهر في المقال وماذكره هو عين الصواب و نأسف للخطاء غير المقصود والذي حدث عند الطباعة و لاشك ان الاشارة للتاريخ الصحيح ضرورية للغاية .

أود هنا ان اشيد بالنهج الحضاري واسلوبه الراقي اللطيف . لم اخطط من البداية لكتابة هذا الجزء الا ان مداخلة الاستاذ عبد اللطيف كانت تحتم قيامي بالردثم قرر ت الاسترسال في الكتابة عن الموضع مما استوجب الاشارة لذلك . تشير بعض المراجع الي ان تدمير مروي بواسطة اكسوم حدث عام 350 بواسطة ملك اكسوم عيزانا Ezana ومراجع اخري تؤكد حدوث ذلك عام 330 ميلادية .

يتبع
__________________
و ديل الجوامع ما بنوها علي القبلة..

zoul is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 13:08   #73
sudanese1
Major Contributor
 
sudanese1's Avatar
 

Join Date: Mar 2012
Posts: 1,256
Default

Quote:
Originally Posted by sudanese1 View Post
انشالله اكون فهمتك صاح:

مافى زول بقدر يدعى احقيتو ى وادى النيل ما طالنا نحنا بى لوننا الاسمر دة قاعدين هنا.. وكونوا ترجع كل اللغات والحضارات لى الاصل السودانى دة بثبت حقنا اكتر فى وادى النيل...
البدى اليهود والامريكان فرصة فينا هو الادعاءات الملفقة بى اننا عرب وبالتالى نحنا ما احفاد مؤسسى الحضارة وبالضرورة دة بادى لى انهم يدعوا انهم احفاد المؤسسين ديل...
عشان كدة ونتاج الصراع حول من هم احفاد مؤسسى حضارة وادى النيل اتاسست مركزيتين لقراية التاريخ: الاولى المركزية الاوروبية وهى بتدعى انو نؤسسى حضارة وادى النيل كانوا عر ابيض والهدف ندعيم اكماعم وتبرير استعمارم للشعوب والادعاء ان الاراقة ما ساهموا فى التاريخ الانسانى بى شى.
المدرسة التانية هى المركزية الافريقية وهى ترجع الحق لاصحابو وهواننا كسودانيين نمثل احفاد شعب وادى النيل القديم...
الصراع بين المدرستين دة كان حولتاريخنا فى وادى النيل وانحنا السودانيين سارحين نكتب فى اشجار النسب العربية... لاحدى ما يجو اليهود والامريكان يطردونا الجزيرة العربية بدعوى انهم احفاد الفراعنة... لاننا متنكرين لى تاريخنا.. وبنقول برانا اننا بقايا العرب واننا ما كوشيين.

مالم نرجع لى تاريخنا وحقنا كورثة للحضارة دى حنتعرض لاخطار كبيرة .. تابع استيبلء مصرىى اليوم على اهرامنا وتاريخنا وتصويرو انو حقهم مع انهم بقايا جيوش الغزاة..

المركزية الاففريقية هى البتعبر عننا وبتثبت حقنا كسودانيين فى هزه الارض.. الدعاوى المبنية على المركزية الاوربية كلها ضدنا ومنها ادعاءا اننا عرب وقادمين من الجزيرة العربية.
المركزية الاوربية العربية ضدنا وتهدف لى ازاحتنا من السودان زى ما ازاحزنامن مصر لاحظ اطماع مصر ففينا وعلاقتا المميزة مع اسرائيل
sudanese1 is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 13:10   #74
بسبوس
Crown Member
 
بسبوس's Avatar
 

Join Date: Oct 2010
Posts: 25,460
Default

Quote:
Originally Posted by sudanese1 View Post
انشالله اكون فهمتك صاح:
مافى زول بقدر يدعى احقيتو ى وادى النيل ما طالنا نحنا بى لوننا الاسمر دة قاعدين هنا.. وكونوا ترجع كل اللغات والحضارات لى الاصل السودانى دة بثبت حقنا اكتر فى وادى النيل...
البدى اليهود والامريكان فرصة فينا هو الادعاءات الملفقة بى اننا عرب وبالتالى نحنا ما احفاد مؤسسى الحضارة وبالضرورة دة بادى لى انهم يدعوا انهم احفاد المؤسسين ديل...
عشان كدة ونتاج الصراع حول من هم احفاد مؤسسى حضارة وادى النيل اتاسست مركزيتين لقراية التاريخ: الاولى المركزية الاوروبية وهى بتدعى انو نؤسسى حضارة وادى النيل كانوا عر ابيض والهدف ندعيم اكماعم وتبرير استعمارم للشعوب والادعاء ان الاراقة ما ساهموا فى التاريخ الانسانى بى شى.
المدرسة التانية هى المركزية الافريقية وهى ترجع الحق لاصحابو وهواننا كسودانيين نمثل احفاد شعب وادى النيل القديم...
الصراع بين المدرستين دة كان حولتاريخنا فى وادى النيل وانحنا السودانيين سارحين نكتب فى اشجار النسب العربية... لاحدى ما يجو اليهود والامريكان يطردونا الجزيرة العربية بدعوى انهم احفاد الفراعنة... لاننا متنكرين لى تاريخنا.. وبنقول برانا اننا بقايا العرب واننا ما كوشيين.
مالم نرجع لى تاريخنا وحقنا كورثة للحضارة دى حنتعرض لاخطار كبيرة .. تابع استيبلء مصرىى اليوم على اهرامنا وتاريخنا وتصويرو انو حقهم مع انهم بقايا جيوش الغزاة..


بالضبط 100% فهمتني صاح بس نحن كنوبيين نتمسك بهويتنا ولم ننكر يوما اننا احفاد كوش والغالبيه تسخر منا بخصوص هذا الموضوع والكثير من التعليقات والتجريحات موجوده هنا داخل اورقة هذا البورد
اما كلامك بخصوص ناكري الهويه الكوشيه ده ممكن تكون قاصد بيهو ناس بش بش ومن لف لفهم
__________________
بلد كل ما تبتسم ليك ترك ضبانه فى شفتينا


بسبوس is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 13:17   #75
zoul
Crown Member
 
zoul's Avatar
 

Join Date: Dec 2009
Location: في بلدا طيرها عجمي
Posts: 12,638
Default

فيما يختص بالرحلات من مناطق اخري من العالم الي ا مريكا فهنالك من يري انها ايضا تمت بواسطة الجومون من اليابان
Jon Turk ,In the Wake of Jomons ,New York ,Mc Graw Hill2005 وهو يعتقد ان هنالك هجرات تمت في ذلك الوقت لامريكا الشمالية قام بها الجومون والذين كانوا يجوبون هذه المناطق بهدف الصيد مما دفعه للقيام برحلة علي قارب الاسكيمو ( Kayak ( من سواحل الجزر اليابانية الي شمال امريكا الا انه لم يستطع اكمال الرحلة .البعض يعتقد ان ذلك لايعدو ان يكون ضربا من ضروب الخيال والجيولوجيون يؤكدون عدم ظهور الغطاء الشجري حتي يتمكن هولاء من صناعة المراكب من الخشب بعد انحسار الجليد والكتل الجليدية ( Glaciers ) مباشرة في منطقة شمال الباسفيك ولم يكن ذلك ممكنا قبل 13500سنة مضت كما وان البحار والمحيطات لم تكن بها كميات كبيرة من المياه والكتل الجليدية الضخمة والمتبقية من العصر الجليدي الاخير كانت تعيق الحركة مما يضطرهم للدوران حولها ويستغرق ذلك وقتا طويلا الا انهم في النهاية يصلون وكانت القوارب تصنع من جلود الحيوانات . يري عالم الاثار النيوزيلندي جيوفري أروين (Archaeology September/October 2005 ( (مجلة يصدرها معهد الاثار الامريكى) ان الصيادين باستخدام قوارب الكيوك لم يكن بمقدورهم الابحار لمسافة تفوق المائة ميل الي ان تمكن سكان جزر بولينسيا من صناعة قوارب اكبر حجمافي الفترة المشار اليها.اتضح ايضا ان النظرية التي تقول ا ن حيوانات الماموث الضخمة التي كانت تتواجد بامريكا بكميات كبيرة تمت ابادتها بواسطة صيادين وفدوا لامريكا في تلك الفترة اي قبل 10 الف سنة ( (Over Kill Theory ) تعتبر غير صحيحة لانه اتضح من دراسة العظام ان هذه الحيواتات نفقت في ازمنة متباعدة. (Archaeology july/August2006) وأن سبب موتها يرجع للمتغييرات المناخية والكوارث الطبيعية . هنالك مايشير الي حدوث رحلات لبيرو من افريقيا و اسيا وذلك من خلال وجود اثار مرض الـ TB والذي وجدت أثاره في الهياكل العظمية والجماجم في مصر وبيرو في نفس القترة وهي تقدر ب 15 الف سنة مضت ويقول كاتب المقال جون نوبل "أن بحوث الجينات اثبتت وجود اثار الـ TB في هياكل السلالات القديمة وان النمازج التي وجدث ببيرو تثبت حدوث الهجرة من مناطق اسيا اوا فريقيا وذلك يدعم نظرية Out of Africa ".والمقالة ظهرت في الملحق العلمي لصحيفة نيويورك تايمزJohn Noble Wilford, The New York Times , December/18/ 2007 واستطرد قائلا " أن اهمية الكشف العلمي تكمن في دعم النظرية التي تشير الي ان ذوي البشرة السمراء والذين يهاجرون من منطقة ما بين المدارين الي مثل هذه المناطق غالبا ما يحدث لديهم نقص في الفيتامين ( D ) وقد يوثرذلك سلبا علي جهاز المناعة وعلي الهيكل العظمي . في العادة اللون الداكن يحميهم من الاشعة فوق البنفسجية تحت الشموس الافريقية الا ان هذا العامل يصبح ذو اثر سلبي في المناطق الاخري التي ينتقلون أليها وذلك لعدم مقدرة الجسم علي امتصاص الفيتامين D) ) بالقدر الكافي وتبرز هنا اهمية عامل التأقلم " والمقالة بعنوان
Signs of TB in ancient Skull Supports Theory on Vitamin D

الاثار في منطقة النوبة بالسودان وامكانية معرفة المزيد منها وقيمتها الاقتصادية
الحكومات الوطنيةالمتعاقبة لم تعر آثار هذه الحضارة العظيمة الاهتمام الكافي وفي الواقع إن الاثار في المنطقة الشمالية تعتبر كنوز مهملة والاستثمار فيها سيشكل مصدر دخل قومي عظيم وسوف يفتح ذلك ابواب السياحة العالمية والسياحة هي أكبر صناعة عالمية الان وهى تدر ارباحا خيالية وتفتح ابواب العمالة لاعداد هائلة من البشر وتعتبر من اكبر مصادر الدخل القومي للعديد من الدول والدراسات الجادة وحدها كفيلة بكشف المزيد اذا توفرت لها الامكانيات الكافية.

Hassan Fahmy
01-14-2008, 02:46 AM

من المحاولات القليلة الجادة الان في السودان هي تشييد المجمع الثقافي لحضارة كرمة ( 2500 – 1500 ق م ) وهي من اقدم حضارات وادي النيل والتي امتدت حتي الحدود المصرية وكرمة تقع علي بعد 30 كيلومتر
جنوب الشلال الثالث علي النيل بالضفة الشرقية ويمكن ان تتعرف عليها من بعد من خلال الاثر الضخم والذي يرتفع شامخا يتحدي الزمن و هو بناء ضخم من الطين مساحته بالامتار 53 طول و26 عرض وبارتفاع 19 متر وتم تشيده بالطوب (المصنوع من طين محلي ) وهـو يعرف باللغة النوبية بالدفوفة . الدفوفة الغربية توجد علي بعد كيلومترين من النيل لجهة الغرب ومدينة كرمة تحتل مساحة 40000 متر مربع وتحوي اثار لقلاع ومنازل ومباني دينية اما المقابر فتحوي اكثر من 30000 مقبرة للافراد وهي جزء مهم من هذه الحضارة بطقوسها المميزة لمراسم الدفن والاخري والتي استمرت لاكثر من الف عام.
بجهد من اهل المنطقة والهيئة القومية للاثار ووزارةالبيئة والسياحة وجامعة جنيف بسويسرا (جامعة جنيف ارسلت عام 1992 تيم التنقيب عن الاثار في هذه المنطقة بقيادة البروفسور شارلس بونية وتمكن التيم من تحقيق كشف اثري له اهميته البالغة و وجدت مدينة كاملة تحت الارض . ان تشييد مجمع حضارة كرمة والمركز الثقافي بالاضافة للاستراحة لخدمة اغراض السياحة و المركز سوف يتيح المجال للبحوث تحت اشراف شعبة الاثار بجامعة دنقلا.
لاتوجدالان التسهيلات الضرورية لتشجيع السياحة وياحبذا لوشمل العمل الذي يتم حاليا في كرمة بقية المناطق الاخري لاستغلال هذه الكنوز والتي لازال معظمها تحت الارض.

كوش قراءة عصرية :
كوش كانت من اقدم حضارات وادي النيل والعالم. في عام 2500 قبل الميلاد بداء المصريون التحرك جنوبا وعندها بداء العالم يتعرف علي هذه المملكة . بعد انهيار الاحتلال المصري في القرن الحادي عشر قبل الميلاد ظهرت مملكة نبتة في الفترة780-755 بواسطة ALARA)). في القرن الثامن قبل الميلاد وقعت طيبة في قبضة نبتة ومن ثم تم الاستيلاء علي كل مصر وتم تكوين الاسرة 25.تلي ذلك هجوم الاشورييون في عام 671 ق م واصبحت كوش دولة منفصلة ورغم محاولة الملك تانتاماني لاعادة السيطرة علي مصر الا انه مني بالهزيمة عام 664 ق .م. وعندما حاول ألملك اسبيلتا محاولة غزو مصر قام المصرييون باحتلال اجزاء من كوش .
لاسبلب عديدة بدا انتقال الملوك من نبتة( جبل البركل ) لمروي وهي تقع شرق النيل مباشرة في منطقة شندي الحالية علي مسافة 200 ميل شمال الخرطوم حيث توجد مجموعة القري التي تسمي البجراوية وهنا كانت العاصمة الجنوبية لكوش .بعض المؤرخين يري ان اسمها كان Meroe او Medawi وربما Bedewi Torok lazalo1998 ) (وحسب الانسيكلوبيديا ويكبديا فان مروي تكتب بالعربية (مرواه). يبدو ان مروي هو الاسم الصحيح خاصة وان الاسم موجود منذ قديم الزمان وهو اسم مدينة مروي الحالية غرب جبل البركل و ان اسم مدينة مروي بمنطقة شندي قد يكون مستمدا منها و الاسم اختفي الان من منطقة شندي وبقي لتحتفظ به مروي في الشمال .الا سم شندي هو شبيه بالاسماء النوبية وتوجد الان العديد من المدن تمتد لجهة الشمال من شندي لا زالت تحمل الاسماء النوبية مثل , الشريك , شري , كليسيكل و الجزيرة مقرات وخلافها . نجد ايضا ان صيغة الجمع بالاف والباء مثل الرباطاب ,الميرفاب , الخوجلاب , العزوزاب والمكابراب وخلافه ترجع لاصول نوبية وليست عربية والجمع بالالف والباء لايوجد في اللغة العربية وعادة ما تشير لاسماء القبائل . في نفس الوقت ان مدينتي النفقعة والمصورات والبجراوية يبدو انهاعربية ويبدو ان بعض الاسماء استمدث من هجرات عربية قديمة قبل دخول الاسلام والله اعلم والمنطقة بعد ازدهار مروي اصبحث جاذبة مما جعلها قبلة للسكان من مناطق اخري .
الأسباب المحتملة للانتقال من نبته وازدهار مروي قد يرجع لاحد الاسباب الاتية او كلها مجتمعة وهذا ما أعتقده :
يتبع
__________________
و ديل الجوامع ما بنوها علي القبلة..

zoul is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 13:20   #76
zoul
Crown Member
 
zoul's Avatar
 

Join Date: Dec 2009
Location: في بلدا طيرها عجمي
Posts: 12,638
Default

Hassan Fahmy
01-14-2008, 02:50 AM

الاستفادة من العمق الاستراتيجي لدولة مروي
تحليل عسكري أستراتيجي

انتقال العاصمة للعمق الاستراتيجي للدولة ربما حدث رغبة في الابتعاد عن نطاق الاتصال مع الدولة المصرية بعد ان اتضح تفوقها العسكري كما وان الاشوريين والهكسوس اشتدت هجماتهم أيضا على نبتة وكانت هجماتهم قوية و مؤثرة . وجود التجمع الرئيسي للقوات بنبتة ( بجبل البركل) وهي العاصمة وبها رئاسة المملكة سيجعلها في نطاق الاتصال القريب مع الغزاة عند بدء هجومهم مما يعرض كل المملكة للانهيار عند سقوط العاصمة ولكن نقل العاصمة الي العمق وعلى النطاق الاستراتيجي(جغرافيا) سيتيح احتواء هجمات الجيوش الاجنبية في المرحلة الاولي في مناطق نبتة عند بداية الغزو ثم العمل والتجهيز للحرب واعداد القوات في العمق الاستراتيجي والمناورة بها في الاتجاهات المناسبة وبعبارة اخري انتشار القوات او تموضعها علي هذا النحو (نبتة شمالا ومروي العاصمة جنوبا ) يمكن من أدارة العمليات علي اعماق استراتيجية تمتد لمسافات شاسعة تتيح الاستفادة من تضاريس الارض والموانع الطبيعية مع الاحتفاظ بالقوة الرئيسية في اليد في الخلف حتي معرفة نوايا العدو واتجاه المجهود الرئيسي له والعمل علي احتواء هجومه ومن ثم التحول للهجوم المضاد وبدفع الاحتياطيات من العمق في الاتجاهات المناسبة وهذا الاسلوب شبيه بالدفاع المتحرك وبعد الحرب العالمية الثانية استبدل الدفاع الثابت بالدفاع الموضعي والذي يوجد به قدر من الحركة او المتحرك والذي ينتهي بجذب العدو لارض قتل وتوجيه ضربة مضادر بالاحتياطيات او بضربة ذرية اذا استدعي الامر واذا تم التخطيط علي هذا النحو فان ذلك يدل علي وجود تفكير عسكري متزن وتخطيط عقلاني ويكونوا بذلك قد سبقوا العالم بقرون عديدة ومن خلال تبني اسلوب قتالي وفن عسكري متطور ويعتبر كل ذلك متسق مع التطور الذي حققوه في المجالات المختلفة .

الحاكمية والامن

السبب الاخر للانتقال يكمن في ان صهر وانتاج الحديد في مروي طبقت شهرته الافاق و لجودته ووصلت التجارة الي الصين و الهند واصبحت مروي اهم مدينة افريقية وبالتالي اكبر مركز حضري به نظم وحكم قانون ووجدت بالمدافن خطوط لمجموعتين من حروف الكتابة للغة المروية والمجموعة الاولي كانت تستخدم في المحاكم فقط وتدوين اجراءات المحاكم يدل علي وجود قانون مكتوب كما ويدل علي المستوي الحضاري الرفيع لتلك الدولة ومما لاشك فيه ان النمو لهذا المركز الحضري يحتاج للحماية والامن والادارة الجيدة والرشيدة خاصة وان الكثافة السكانية تعاظمت علي ضوء هذه المتغيرات مما يتطلب انتقال رئاسة الدولة .

العوامل الاقتصادية

وفرة الامطار والاراضي الخصبة في البجراوية وامتداداها حتي البطانة يتيح رقعة ارض كبيرة للزراعة والزحف الصحراوي لم يظهر في هذه المنطقة و ربما ظهر شمالا وهطول الامطار كان غزيرا في هذه المنطقة حينها . اضافة لذلك تتوفر الاشجار بكثافة والتي توفر حطب الحريق لافران صهر الحديد ولصناعة المراكب والتي تتحرك وهي محملة بالحديد والبضائع وكانت تحرك محليا اوشمالا الي مصر والبحر الابيض المتوسط والمواني القديمة فيه او الي مناطق اخري او حول راس الرجاء الي الصين والهند ا ضافة للتجارة بواسطة الجمال من مروي الي المواني بالبحر الاحمر ثم بالمراكب الشراعية للهند والصين والاغريق والرومان كانت لهم تجارة مع مملكة مروي وهي كانت المركز لطرق المواصلات من البحر الاحمر ولغرب افريقيا . نلاحظ هنا ان الملاحة علي النيل عبر الشلالات يمكن ان تتم في فترة معينة من السنة مثال شهري اغسطس و سبتمبر اي في فترة الفيضان نسبة لارتفاع المياه بسبب فيضان النيل السنوي وبالتالي يمكن المرور فوق صخور الشلالات وعندما تقدم جيش كتشنر 1898 م كان يستخدم بواخر بدون غاطس والابحار تم توقيته ليكون في فترة الفيضان ( الدميرة ) مثال لهذه السفن السفينة (ملك) وكانت سفينة القيادة لكتشنرFlag Ship عام 1898 وهي ترسو الان امام العمارة الكويتية بالخرطوم كمقر لنادي القوارب وهذه السفن صنعت خصيصا لهذا الغرض وكانت مزودة باسلحة ومعدات حديثة .
Hassan Fahmy
01-14-2008, 02:54 AM

الدين والدولة في مملكة كوش

الازدهار بداء في مروي خاصة بعد انتقال مدافن الملوك من نبتة الي مروي اعتبارا من عام300 قبل الميلاد وفي هذه الفترة بداء الحكام يدفنون بمروي بدلا من نبتة ( جبل البركل) ولاحقا انتقلت كل المدافن للملوك وكبار رجالات الدولة لمروي . وانتقال السلطة لمروي يظهر رغبة الملك في الابتعاد عن سلطة الكهنة ورجال الدين ويقال ان الملك ارقماني امره الكهنة بقتل نفسه الا انه رفض ذلك وامر الكهنة بقتله وبذلك كسر التقليد الذي كان معمولا به . يعتقد بعض المؤرخين ان ارقماني هو نفس الملك الذي يدعي اركماني (280 ق م) والذي حكم لفترة طويلة وازدهرت المملكة علي يديه . المعروف ان رجال الدين لم ينتقلوا لمروي بل اقاموا بنبته وبذلك اصبحت نبتة العاصمة الدينية فقط والحكام انتقلوا الي مروي .

يظهر ذلك الممارسة الحضارية والاحترام المتبادل بين رجال الدولة والدين ويظهر ذلك مرحلة متقدمة من الرقي والسلوك الحضاري و لم يستخدم اسلوب القمع والتصفيات والذي يستند علي العنف بل انطلاقا من تفكير ونهج حضاري في اسلوب ممارسة الحكم ومن الواضح ان المشكلة التي طفت الي السطح بين الملوك ورجال الدين تمت معالجتها بالحكمة .

مرحلة الانحطاط بالنسبة لكوش وظهور ممالك جديدة

هو موضوع أثار الكثير من الجدل الساخن وبقال انه بعد القرن الثاني الميلادي بدأت القباب الملكية في مروي يتضاءل حجمها ويخفت بريقها واختفت المقابر الهرمية تدريجيا وفي منتصف القرن الرابع ميلادي اختفت هذه المباني نهائيا . السجلات الاركيلوجية تشير الي حدوث تحول اجتماعي لمجتمع جديد يعرف بالمجموعة( x ) او ثقافة بلانا, وبعد تدمير المملكة بواسط اكسوم الحبشية اتضح انه كان هنالك تمرد داخلي وكان اخر ملك لمروي ربما كان اسمه (سكت لي) وعرف بولعه الشديد بالذهب والنساء ولايعرف اسمه بالضبط او الكثير عنه ويعزي البعض سبب سقوط المملكة لذلك .البعض يعتقد انه عند هجوم جيش اكسوم وجدوا المملكة انهارت بالفعل قبل الهجوم وساعد في ذلك في بعثرة السكان والذين تمردوا وسيطروا علي المنطقة ولايعرف بالضبط موقع المبني الذي دفن فيه الملك ويقال ان السكان عاشوا في قبائل صغيرة واصبحوا مقاتلين أشداء وقاتلوا بشراسة ضد الرومان وعندما انسحبت الامبراطورية الرومانية عام 272 م ملاء النوباتيين الفراغ . الكثير من المؤرخين يعتقدون ان النوبة هم الذين يعرفهم الرومان بنوباتي وكان هنالك من عرفوا بـ Blemmeyes والذين ربما انحدرت اصولهم من البجة ويقال انهم كانوا من سكان الصحراء وهددوا الامبراطورية الرومانية مما دفعهم للانسحاب وبنهاية القرن الرابع سيطروا علي جزء من وادي النيل حول منطقة كلباشا في النوبة السفلي . بحلول القرن السادس الميلادي ظهرت دويلات جديدة في نفس مكان مروي وان نوباتي حلت محلها نوباتيا او بالاحري اصبحت نوباتيا وظهرت كل من مملكة المقرة Makuria ، ومملكة علوة Aldoia) ( في هذا الوقت تم اخراج البجة من المنطقة بالكامل الي الصحراء بواسطة ملوك النوبة في حوالي 450 م . هذه الممالك الجديدة اخذت الكثير من مملكة كوش ولكن مع وجود اختلافات واصبحوا يتحدثون اللغة النوبية القديمة ويكتبون بحروف معدلة من اللغة القبطية واختفت اللغة النوبية التي استخدمت قبلها . الاصول للغزاة من الصحراء لم يتم التأكد منها وهل وفدوا من الغرب او من اتجاه اخر؟ ويشار لهم ب Nuba/Nobatae والذين فرضوا ثقفا فتهم ولغتهم . لكن P.L Shinnie ) ) يعتقد ان ال Nobatae هم من السكان الاصليين في نبتة والتي سيطر عليها ملوك مروي لقرون عديدة .ويعتقد ان نوباتي مستمدة من نبتة .

الواضح انه بعد سقوط مروي بمائتي عام لم يعرف تاريخ هذه المنطقة بوضوح الا ان هجرات المسيحسن الهاربين من مصر للنوبة بدأت في القرن الرابع الميلادي وفي القرن السادس الميلادي ارسل امبراطور القسطنطينة جستنيان وزوجته ثيودورا بعثات تبشير مسيحية لبلاد النوبة واصبحت كنيسة السودان تابعة لبطريقية الاسكندرية.

يتبع


__________________
و ديل الجوامع ما بنوها علي القبلة..

zoul is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 13:22   #77
zoul
Crown Member
 
zoul's Avatar
 

Join Date: Dec 2009
Location: في بلدا طيرها عجمي
Posts: 12,638
Default

البروفسور هيرمان بيل امريكي ( عمل بحامعة الخرطوم لقترة عشرة سنوات ) في محاضرة القاها في اكاديمية كسفورد للدراسات العليا عام 1994 ذكر انه اعتبارا من مملكة كوش ولاسباب عديدة منها الحروب ,هاجرت مجموعات نوبية جنوبا وغربا مما اكسب لغات تلك المناطق مفردات كثيرة من اللغة النوبية وقدم جداول و كشوفات بالكلمتالعديدة المشتركة مع اللغات في مناطق جبال النوبة وغرب السودان.من الواضح ان الهجرات المتعاكسة هي التي تؤدي للانصهار بمرور الزمن كما وتؤدي الي التطور في المجتمعات وبحوث الجينات بدأت تكشف الاصول الحقيقية لسكان المجتمعات المختلفة.

كوش والحضارات الاخري

يقال ان المصريين القدماء كانوا يطلقون علي السودان ارض الارواح وارض الله وقد فسر البعض ذلك بكثرة خيراته
كما وان هوميروس ذكر ( أن الالهة يجتمعون في السودان في عيدهم السنوي) وذكر ديودورس ( أن السودانيين اول الخلق علي وجه البصيرة وانهم اول من عبد الالهة وقدم القرابين وانهم من علم المصريين ) ( دانا جلال كاتب ومفكر عراقي , سودانايل ,15 فبراير 2004 ) والذي استطرد قائلا :
ارض السودان كانت مهد الديانات ,أرض السودان كانت مهدا للعلوم و كانت مهدا للبشرية.
قي التوراة (Old Testament ) يذكر ان كوش هو احد ابناء حام و كان يستقر في شمال وشرق افريقيا
وفي الانجيل كوش تعرف بانها مساحة كبيرة من الارض تشمل شمال السودان, جنوب مصر , أثيوبيا والصومال.
والبعض يشير الي جنوب الجزيرة العربية أي اليمن والواقع ان سكان جنوب الجزيرة العربية يميل لونهم للسواد
مما لاشك فبه انه حتي تاريخ اليوم نجد ان سكان هذه المناطق المشار اليها والتي عرفت بكوش لهم نفس السحنات والملامح ويوجد تشابه في العادات و التقاليد كما و وتجمعهم الموسيقي ذات الطابع الواحد المميز( السلم الخماسي) وهي تختلف عن موسيقي الشعوب الاخري حولهم ذات( السلم السباعي).

Hassan Fahmy
01-14-2008, 02:58 AM

شاهدت بمتحف الاسكوريال بمدريد ( وهو اكبر متحف باسبانيا) عام 1984 بعض الخرائط القديمة التي تظهر كل المنطقة جنوب مصر وحتي غرب السودان ويشار لها باسم (اثيوبيا ) وبهذه المناسبة اذكر اننا في الصغر كنا نسمع من النساء كبار السن في الاسرة اسطورة مفادها ان وجود ناس بيض واخرين سود يرجع الي زمن غابر حيث حضر احد الشيوخ او القديسين لزيارة اسرة وعندما دخل المنزل قامت صاحبة المنزل باخفاء بعض الاطفال تحت ( الصاج او الدوكة ) حيث يخبز رغيف العيش او الكسره (الانجيرا وهو الاسم المعروف في بعض مناطق لسودان واثيوبيا والصومال) وهي فعلت ذلك خوفا من "العين" وعندما شعر الزائر بما فعلت اخبرها بان كل الذين اخفتهم تحت( الدوكة) سيصبح لونهم اسود. هذه الاسطورة متفشية ايضا في اثيوبيا بنفس الرواية. كما وان طقوس اعداد الجبنة ( القهوة ) هي نفسها لدي الاثيوبيين والارتريين( والسودانيين في الماضي) وتصنع القهوة بالجبنة والشرغرغ ( والكلمة ليست عربية ) وتعد لثلاث مرات متتالية البكري والتني والثالث و ويطلق البخور خلال ذلك كماوان الاكل وهو جزء من ثقافة الشعوب تشترك فيه كل شعوب المنطقة من البحر الاحمر وحتي المحيط الاطلنطي. بالنسبة لاسم بلاد السودان فهي تسمية حديثة نوعا ما اطلقها العرب علي السودان ويمكن اعتبار الحديث النبوي الشريف "خير السودان لقمان وبلال ومهجع " ( دانا جلال , نفس المرجع ) وقال أبو الفداء في المختصر في اخبار البشر ص61 ( ان لقمان الحكيم الذي كان مع مع النبي داؤود عليه السلام من النوبة ) ويقال ان هاجر زوجة سيدنا ابراهيم ام العرب هي نوبية الاصل( أذا كيف كان تأثيرها وهي الام علي لغة العرب؟) ويقال انها هي التي نطقت بكلمة زمزم وتعني انها وجدت الماء بعد ان ظهرت المياه تحت قدمي طفلها وكان معهما سيدنا ابراهيم وزمزم كلمة نوبية . بالنوبية .كما ويقال ان سيدنا موسي كان نوبيا و الدليل علي ذلك ان فرعون كان قصره بالاقصر وسيدنا موسي من ارض النوبة جنوب الاقصر وعندما القي به في اليم في بلاد النوبة جرفه التيار شمالا والنيل يجري من الجنوب للشمال وتم التقاطه حسب الرواية المعروفة لدي الجميع عندما وصل قصر الفرعون والرسول الكريم (صل الله عليه وسلم) ذكر ان سيدنا موسي كان داكن اللون وشعر اجعد وهذا يؤكد انتمائه للنوبة . يري البعض ان العرب العاربة وهم سكان جنوب الجزيرة العربية ( القحطانيون) اصولهم ترتبط مع سكان غرب البحر الاحمر ويعتقد دكتور امين حسن عمر في محاضرة القاها بلندن في عيد استقلال السودان الذي اقامته الجالية السودانية بلندن عام 1994 ما معناه " ان حياة العرب وثقافتهم كانت ترتكز علي الابل و التي يتم تربيتها في كل دول الساحل الغربي للبحر الاحمر مثل الصومال , اثيوبيا, ارتريا والسودان والدليل علي ان هذا الترا ث لازال محفوظا بدرجة تفوق ما يوجد بالجزيرة العربية هو ما يحدث الان من استعارة للصبيان من غرب البحر الاحمر لتربية الابل في دول جزيرة العرب ولاغراض سباق الهجن). أشار ايضا الي الي الاتصال الذي كان ماثلا قبل حدوث الجرف القار ي وقبل تكوين البحر الاحمر.

اما موضوع اللغة فنجد في الوقت الحاضر ان تاريخ البشر و الشعوب واصولها لايتحدد بالمخطوطات والروايات
والاثار وعلم الاجناس فقط بل ايضا من خلال علم اللغات و دراسة الجينات .
السلالة التي تعيس حاليا في العالم (Homo sapiens ) وجدت اقدم جمجمة منها لانسان في منطقة سنجة بالسودان قبل اكثر من80 سنة وتم تحديد عمر الجمجمة بحوالي 160 الف سنة وتم التوصل لهذا الرقم بواسطة جهاز
Electron Spin resonance والمقالة نشرت في مجلة القارديان بقلم Norman Hammon في ديسمبر1991..هنالك اعتقاد لدي الكثيرين ان الهجرة التي تمت لاوربا خرجت من المنطقة الشرقية للسودان او الهضبة الاثيوبية وكانت مجلة النيوزيك تكتب حلقات عن هذه الهجرة تحت عنوان حواء عا م 1987 . الابحاث في مجال الهندسة الوراثية وتحليل الحامض النووي للخلايا المأخوذة من الخلاص المتحصل عليه من نساء افريقيات بعد الولادة مباشرة اثبتت أن التغييرات Mutations التي حدث بالنسية للحامض النووي لهولاء النساء هي اكثر من المتغييرات التي حدثت لاي جنس اخر مما يدل علي ان هذا الجنس عاش لفترة اطول من الاجناس الاخري.

من المستجدات في هذا الامر ومن خلال البحوث في مجال الوراثة واللغات توصلوا الي ان اول انفصال للمجموعات الانسانية حدث في افريقيا وخرجت مجموعة لاسيا ثم اوربا وبقية انحاء العالم والدراسة استمرت لاربعين عاما واعتمدت علي البيانات المستخرجة من البحوث في مجال الجينات والاخري في مجال اللغات وتوصلوا لرسم خريطة للمجموعات البشرية وهي شبيهة بالمعروفة تاريخيا. اللغة القديمة (Pygmy لم يعرف اصلها واللغات التي تلتها مثل البانتو واللغة الافريقية ترجع اصولها للاسرة اللغوية Niger-Kordofanian واللغة النيلية ترجع لاسرة Nilo-Saharan ولغة افرو ايشيان وهيبوبيان ترجع اصولها لاسرة AfroAsiatic والتي تعتبر ضمن اسرة اللغات الاسيوية الاوربية (Euro Asiatic Super Family )والتي تدخل ضمن شجرتها كثير من اللغات الاسيوية مثل الهندية , اليابانية .الكورية , المنغولية الاسكيمو , واللغات الاوروبية .أتضح ان ان الفرق بين المجموعات الافريقية والاخري اكبر من من الفرق بين المجوعات الاخري وبعضها البعض الا ان الاصول الافريقية توجد في جميعها.
Luigi Safoza ,Genes People and Languages ,Scientific American, November 1991
البروفسر الامين ابو منقة ( مدير معهد الدراسات الافريقيةبجامعة الخرطوم ) في مقال مختصر في الراي العام بعنوان " ماذا تعرف عن اللغات النيلية الصحراوية " بتاريخ 15 فبراير0040 2 , وكان يعطي فكرة عن المؤتمر التاسع للغات النيلية الصحراوية بجامعة الخرطوم في فبراير 2004 ذكر " تحتل اللغات النوبية موقع الصدارة في اوراق المؤتمر حيث يركز الباحثون علي العلاقة التي تربط بين افرادها في شمال السودان وجبال النوبة ودارفور وهناك ورقتان عن اللغة المروية القديمة وسيشير احد الباحثين بان لها علاقة بلغة الانقسنا وبعض اللغات النيلية في جنوب السودان ". كما ذكر البروفسور الامين ابو منقة ان" عالم اللغات الافريقي جوزيف غرينبيرج صنف كل لغات افريقيا في اربع اسر لغوية هي :
-الافريقية الاسيوية ومن امثلتها العربية والبجاوية
-النيجر كوردفانية ومن امثلتها لغة الكواليب والمورو واللغة الفولانية .
لغة الكويسانية وهذه غير موجودة في السودان.
اللغة النيلية الصحراوية وهي موضوع المؤتمر والتي ينتمي لها 70% من محموع اللغات في السودان ومنهااللغات النوبية ( في جبال النوبة وشمال السودان وحلفا الجديدة). ثم مجموعة اللغات النيلية ولغة الفور ولغة الزغاوة علي سبيل المثال لا الحصر ". صدر كتاب عن هذا المؤتمر.



References
1. Jean Lechant, The Empire of Kush: Napta and Meroe
2. A. Hakem with I Hrbek and J. Vevercounter, The Civilization of Napta
3. Shinnie, The Nilotic Sudan and Ethiopia 660 BC to AD 600
4. Torok, Lazalo 1998, The Kingdom of Kush: Hand Book of the Naptan – Meroitic Civilization (Brill academic Publishers)
5. Bianchi Steven, 1994. The Nubians (Connecticut, USA: Millbrookpress)
6. Shinne, P.L. 1067, Meroe, A Civilization of the Sudan (London: Weidendeld & Nicolson)
عبدالعزيز ابو سعيد
01-14-2008, 03:46 PM

تم
__________________
و ديل الجوامع ما بنوها علي القبلة..

zoul is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 13:23   #78
الرواسي
Crown Member
 
الرواسي's Avatar
 

Join Date: Jan 2004
Posts: 40,230
Default

Quote:
Originally Posted by الرواسي View Post
قعدة شينو قوم لف
قرونا ليهو في سنة ساتة
Quote:
Originally Posted by sudanese1 View Post
الواحد الله يديو مشجعين...
يجى دة يطردم..
Quote:
Originally Posted by شلاقة View Post






....
....
....
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

يا زمن كلكل معاي حال مطرم وديمي عابس
الرواسي is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 13:28   #79
sudanese1
Major Contributor
 
sudanese1's Avatar
 

Join Date: Mar 2012
Posts: 1,256
Default

Quote:
Originally Posted by بسبوس View Post

بالضبط 100% فهمتني صاح بس نحن كنوبيين نتمسك بهويتنا ولم ننكر يوما اننا احفاد كوش والغالبيه تسخر منا بخصوص هذا الموضوع والكثير من التعليقات والتجريحات موجوده هنا داخل اورقة هذا البورد
اما كلامك بخصوص ناكري الهويه الكوشيه ده ممكن تكون قاصد بيهو ناس بش بش ومن لف لفهم

اول شى داير اصحح ليك التسمية دى بتاعة النوبيين: دى تسمية حديثة استخدموها الرومان وكانت جزء من مشاريع تقسيم السودانيين. التسمية الاوسع كوشيين. ودى بتشمل كل السودانيين الشماليين.
الشى التانى ادعاء العروبة زى ما زكرت ليك امر شائع فى السودان بدوهوالفونج فى 1504 بانهم قالوا نحنا اموين وتلاهم باقى السودانيين اى زول عزل ليو صحابى ومسك فيو...
ال المهدى كمثال وكدناقلة موبيين قالوا هم اشراف..الكواهلة الزبير بن العوام. البقارة فزارة والشكرية جهينة ولا شنو كدة ما عارف. المحس خزرج. الفور جدهم سولونج اة العربى . الزعاوة جو من سوريا حسب ابنهم الدكتور الطيناوى.
ودة اما البتكلم عنو فى البوست دة.. وهكزا حتى البجا تجد منهم من يدعى اصلا شريفا او عربى من الجزيرة او من تركيا.. المهم الموضوع دة حا وكت مفروض يقيف فيو.

ومبدا بصياغة هويتنا من جديد على الاسس الاتية:
نحنا سودانيين واصيلين وساكنين تاريخيين لى ارض اجدادنا مؤسسى حضارة وادى النيل .
نيطل كللنا مسالة اى زول عازل ليو صحابى وماسك فيو لانو الموضوع دة خطير شديد علينا خاص انو البلد دى فيها سلاح مرفوع لاسباب سياسية واقتصادية وعرقية وتاريخية.. وبدينا نسمع عن مطالبات ب ارجاع منو لى وين وللجزيرة العربية ولى الاندلس .. وبدينا نقرا دعوات لى فصل الشمالية وفصل دارفور. .
بالطريقة دى حا نصل لى مرحلة نداوس بعض لاثبات من هو الاحق بالارض دى.. ومن هو الاصلى ومنو هو الجا نازح..
وبى كدة مكزم بى يدنا كسودانيين سلمنا رقبتنا بدون مقابل لى اى زول عندو اطماع فينا وديل كتار شديد
sudanese1 is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 13:37   #80
sudanese1
Major Contributor
 
sudanese1's Avatar
 

Join Date: Mar 2012
Posts: 1,256
Default

Quote:
Originally Posted by بسبوس View Post

بالضبط 100% فهمتني صاح بس نحن كنوبيين نتمسك بهويتنا ولم ننكر يوما اننا احفاد كوش والغالبيه تسخر منا بخصوص هذا الموضوع والكثير من التعليقات والتجريحات موجوده هنا داخل اورقة هذا البورد
اما كلامك بخصوص ناكري الهويه الكوشيه ده ممكن تكون قاصد بيهو ناس بش بش ومن لف لفهم

زول يسخر من حفيد بعانخى وتهارقا

تعليقات بتصدر من زول ما واعى بى تاريخو..
حتى المجموعة الجعلية وقبائل الجزيرة والشرق والبطانة وكردفان هم كلللللللهم نوبيين احفاد مباشربن لى بعامخى وتهارقا والتاريخ دة حقهم...
المكاواة بين القبائل السودانية موجودة وهى حاجة طبيعية وصحية وقد تكون روح التواصل بين الناس ووسيلة لى تبادل المعلومات وتوصيلا.. بس المشكلة فيها لامن تكون مبينية على اسس ما حقيقية بتادى لى مزيد من التفرقة
sudanese1 is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 13:42   #81
sudanese1
Major Contributor
 
sudanese1's Avatar
 

Join Date: Mar 2012
Posts: 1,256
Default

Quote:
Originally Posted by zoul View Post
البروفسور هيرمان بيل امريكي ( عمل بحامعة الخرطوم لقترة عشرة سنوات ) في محاضرة القاها في اكاديمية كسفورد للدراسات العليا عام 1994 ذكر انه اعتبارا من مملكة كوش ولاسباب عديدة منها الحروب ,هاجرت مجموعات نوبية جنوبا وغربا مما اكسب لغات تلك المناطق مفردات كثيرة من اللغة النوبية وقدم جداول و كشوفات بالكلمتالعديدة المشتركة مع اللغات في مناطق جبال النوبة وغرب السودان.من الواضح ان الهجرات المتعاكسة هي التي تؤدي للانصهار بمرور الزمن كما وتؤدي الي التطور في المجتمعات وبحوث الجينات بدأت تكشف الاصول الحقيقية لسكان المجتمعات المختلفة.

كوش والحضارات الاخري

يقال ان المصريين القدماء كانوا يطلقون علي السودان ارض الارواح وارض الله وقد فسر البعض ذلك بكثرة خيراته
كما وان هوميروس ذكر ( أن الالهة يجتمعون في السودان في عيدهم السنوي) وذكر ديودورس ( أن السودانيين اول الخلق علي وجه البصيرة وانهم اول من عبد الالهة وقدم القرابين وانهم من علم المصريين ) ( دانا جلال كاتب ومفكر عراقي , سودانايل ,15 فبراير 2004 ) والذي استطرد قائلا :
ارض السودان كانت مهد الديانات ,أرض السودان كانت مهدا للعلوم و كانت مهدا للبشرية.
قي التوراة (Old Testament ) يذكر ان كوش هو احد ابناء حام و كان يستقر في شمال وشرق افريقيا
وفي الانجيل كوش تعرف بانها مساحة كبيرة من الارض تشمل شمال السودان, جنوب مصر , أثيوبيا والصومال.
والبعض يشير الي جنوب الجزيرة العربية أي اليمن والواقع ان سكان جنوب الجزيرة العربية يميل لونهم للسواد
مما لاشك فبه انه حتي تاريخ اليوم نجد ان سكان هذه المناطق المشار اليها والتي عرفت بكوش لهم نفس السحنات والملامح ويوجد تشابه في العادات و التقاليد كما و وتجمعهم الموسيقي ذات الطابع الواحد المميز( السلم الخماسي) وهي تختلف عن موسيقي الشعوب الاخري حولهم ذات( السلم السباعي).

Hassan Fahmy
01-14-2008, 02:58 AM

شاهدت بمتحف الاسكوريال بمدريد ( وهو اكبر متحف باسبانيا) عام 1984 بعض الخرائط القديمة التي تظهر كل المنطقة جنوب مصر وحتي غرب السودان ويشار لها باسم (اثيوبيا ) وبهذه المناسبة اذكر اننا في الصغر كنا نسمع من النساء كبار السن في الاسرة اسطورة مفادها ان وجود ناس بيض واخرين سود يرجع الي زمن غابر حيث حضر احد الشيوخ او القديسين لزيارة اسرة وعندما دخل المنزل قامت صاحبة المنزل باخفاء بعض الاطفال تحت ( الصاج او الدوكة ) حيث يخبز رغيف العيش او الكسره (الانجيرا وهو الاسم المعروف في بعض مناطق لسودان واثيوبيا والصومال) وهي فعلت ذلك خوفا من "العين" وعندما شعر الزائر بما فعلت اخبرها بان كل الذين اخفتهم تحت( الدوكة) سيصبح لونهم اسود. هذه الاسطورة متفشية ايضا في اثيوبيا بنفس الرواية. كما وان طقوس اعداد الجبنة ( القهوة ) هي نفسها لدي الاثيوبيين والارتريين( والسودانيين في الماضي) وتصنع القهوة بالجبنة والشرغرغ ( والكلمة ليست عربية ) وتعد لثلاث مرات متتالية البكري والتني والثالث و ويطلق البخور خلال ذلك كماوان الاكل وهو جزء من ثقافة الشعوب تشترك فيه كل شعوب المنطقة من البحر الاحمر وحتي المحيط الاطلنطي. بالنسبة لاسم بلاد السودان فهي تسمية حديثة نوعا ما اطلقها العرب علي السودان ويمكن اعتبار الحديث النبوي الشريف "خير السودان لقمان وبلال ومهجع " ( دانا جلال , نفس المرجع ) وقال أبو الفداء في المختصر في اخبار البشر ص61 ( ان لقمان الحكيم الذي كان مع مع النبي داؤود عليه السلام من النوبة ) ويقال ان هاجر زوجة سيدنا ابراهيم ام العرب هي نوبية الاصل( أذا كيف كان تأثيرها وهي الام علي لغة العرب؟) ويقال انها هي التي نطقت بكلمة زمزم وتعني انها وجدت الماء بعد ان ظهرت المياه تحت قدمي طفلها وكان معهما سيدنا ابراهيم وزمزم كلمة نوبية . بالنوبية .كما ويقال ان سيدنا موسي كان نوبيا و الدليل علي ذلك ان فرعون كان قصره بالاقصر وسيدنا موسي من ارض النوبة جنوب الاقصر وعندما القي به في اليم في بلاد النوبة جرفه التيار شمالا والنيل يجري من الجنوب للشمال وتم التقاطه حسب الرواية المعروفة لدي الجميع عندما وصل قصر الفرعون والرسول الكريم (صل الله عليه وسلم) ذكر ان سيدنا موسي كان داكن اللون وشعر اجعد وهذا يؤكد انتمائه للنوبة . يري البعض ان العرب العاربة وهم سكان جنوب الجزيرة العربية ( القحطانيون) اصولهم ترتبط مع سكان غرب البحر الاحمر ويعتقد دكتور امين حسن عمر في محاضرة القاها بلندن في عيد استقلال السودان الذي اقامته الجالية السودانية بلندن عام 1994 ما معناه " ان حياة العرب وثقافتهم كانت ترتكز علي الابل و التي يتم تربيتها في كل دول الساحل الغربي للبحر الاحمر مثل الصومال , اثيوبيا, ارتريا والسودان والدليل علي ان هذا الترا ث لازال محفوظا بدرجة تفوق ما يوجد بالجزيرة العربية هو ما يحدث الان من استعارة للصبيان من غرب البحر الاحمر لتربية الابل في دول جزيرة العرب ولاغراض سباق الهجن). أشار ايضا الي الي الاتصال الذي كان ماثلا قبل حدوث الجرف القار ي وقبل تكوين البحر الاحمر.

اما موضوع اللغة فنجد في الوقت الحاضر ان تاريخ البشر و الشعوب واصولها لايتحدد بالمخطوطات والروايات
والاثار وعلم الاجناس فقط بل ايضا من خلال علم اللغات و دراسة الجينات .
السلالة التي تعيس حاليا في العالم (Homo sapiens ) وجدت اقدم جمجمة منها لانسان في منطقة سنجة بالسودان قبل اكثر من80 سنة وتم تحديد عمر الجمجمة بحوالي 160 الف سنة وتم التوصل لهذا الرقم بواسطة جهاز
Electron Spin resonance والمقالة نشرت في مجلة القارديان بقلم Norman Hammon في ديسمبر1991..هنالك اعتقاد لدي الكثيرين ان الهجرة التي تمت لاوربا خرجت من المنطقة الشرقية للسودان او الهضبة الاثيوبية وكانت مجلة النيوزيك تكتب حلقات عن هذه الهجرة تحت عنوان حواء عا م 1987 . الابحاث في مجال الهندسة الوراثية وتحليل الحامض النووي للخلايا المأخوذة من الخلاص المتحصل عليه من نساء افريقيات بعد الولادة مباشرة اثبتت أن التغييرات Mutations التي حدث بالنسية للحامض النووي لهولاء النساء هي اكثر من المتغييرات التي حدثت لاي جنس اخر مما يدل علي ان هذا الجنس عاش لفترة اطول من الاجناس الاخري.

من المستجدات في هذا الامر ومن خلال البحوث في مجال الوراثة واللغات توصلوا الي ان اول انفصال للمجموعات الانسانية حدث في افريقيا وخرجت مجموعة لاسيا ثم اوربا وبقية انحاء العالم والدراسة استمرت لاربعين عاما واعتمدت علي البيانات المستخرجة من البحوث في مجال الجينات والاخري في مجال اللغات وتوصلوا لرسم خريطة للمجموعات البشرية وهي شبيهة بالمعروفة تاريخيا. اللغة القديمة (Pygmy لم يعرف اصلها واللغات التي تلتها مثل البانتو واللغة الافريقية ترجع اصولها للاسرة اللغوية Niger-Kordofanian واللغة النيلية ترجع لاسرة Nilo-Saharan ولغة افرو ايشيان وهيبوبيان ترجع اصولها لاسرة AfroAsiatic والتي تعتبر ضمن اسرة اللغات الاسيوية الاوربية (Euro Asiatic Super Family )والتي تدخل ضمن شجرتها كثير من اللغات الاسيوية مثل الهندية , اليابانية .الكورية , المنغولية الاسكيمو , واللغات الاوروبية .أتضح ان ان الفرق بين المجموعات الافريقية والاخري اكبر من من الفرق بين المجوعات الاخري وبعضها البعض الا ان الاصول الافريقية توجد في جميعها.
Luigi Safoza ,Genes People and Languages ,Scientific American, November 1991
البروفسر الامين ابو منقة ( مدير معهد الدراسات الافريقيةبجامعة الخرطوم ) في مقال مختصر في الراي العام بعنوان " ماذا تعرف عن اللغات النيلية الصحراوية " بتاريخ 15 فبراير0040 2 , وكان يعطي فكرة عن المؤتمر التاسع للغات النيلية الصحراوية بجامعة الخرطوم في فبراير 2004 ذكر " تحتل اللغات النوبية موقع الصدارة في اوراق المؤتمر حيث يركز الباحثون علي العلاقة التي تربط بين افرادها في شمال السودان وجبال النوبة ودارفور وهناك ورقتان عن اللغة المروية القديمة وسيشير احد الباحثين بان لها علاقة بلغة الانقسنا وبعض اللغات النيلية في جنوب السودان ". كما ذكر البروفسور الامين ابو منقة ان" عالم اللغات الافريقي جوزيف غرينبيرج صنف كل لغات افريقيا في اربع اسر لغوية هي :
-الافريقية الاسيوية ومن امثلتها العربية والبجاوية
-النيجر كوردفانية ومن امثلتها لغة الكواليب والمورو واللغة الفولانية .
لغة الكويسانية وهذه غير موجودة في السودان.
اللغة النيلية الصحراوية وهي موضوع المؤتمر والتي ينتمي لها 70% من محموع اللغات في السودان ومنهااللغات النوبية ( في جبال النوبة وشمال السودان وحلفا الجديدة). ثم مجموعة اللغات النيلية ولغة الفور ولغة الزغاوة علي سبيل المثال لا الحصر ". صدر كتاب عن هذا المؤتمر.



References
1. Jean Lechant, The Empire of Kush: Napta and Meroe
2. A. Hakem with I Hrbek and J. Vevercounter, The Civilization of Napta
3. Shinnie, The Nilotic Sudan and Ethiopia 660 BC to AD 600
4. Torok, Lazalo 1998, The Kingdom of Kush: Hand Book of the Naptan – Meroitic Civilization (Brill academic Publishers)
5. Bianchi Steven, 1994. The Nubians (Connecticut, USA: Millbrookpress)
6. Shinne, P.L. 1067, Meroe, A Civilization of the Sudan (London: Weidendeld & Nicolson)

عبدالعزيز ابو سعيد
01-14-2008, 03:46 PM


تم

كتر خيرك لرفد البوست بى مساهمات مهمة فى الموضوع
sudanese1 is offline               Reply With Quote               
Old 18-Mar-13, 15:04   #82
sudanese1
Major Contributor
 
sudanese1's Avatar
 

Join Date: Mar 2012
Posts: 1,256
Default

اغلب رواد وكتاب المركزية الافريقية هم من الافراقة الامريكان او افارقة من افريقية:
راجع البوست دة عشان تعرفم مالم:
http://www.sudanforum.net/showthread.php?t=171431
sudanese1 is offline               Reply With Quote               
Old 19-Mar-13, 07:15   #83
Zaman
Golden Member
 

Join Date: Aug 2004
Posts: 7,360
Default

Quote:
Originally Posted by zoul View Post
ممكن توريني من أي اللغات تم هذا التعريب ؟؟؟



بطل لولوة وسلبطة يا ابني سؤالي لك هو هل ذكر العرب التمساح مثلا او الزرافة في اشعارهم الايجابة اما نعم او لا اى امة تجد امامها مخلوقات كحيوانات تسميها بالطريقة التي تعجبها فالدجاجة بالعربية فهي نفسها تسمي باسم آخر في الايطالية


Zaman is online now               Reply With Quote               
Old 19-Mar-13, 07:44   #84
Zaman
Golden Member
 

Join Date: Aug 2004
Posts: 7,360
Default

Quote:
Originally Posted by zoul View Post
أما الكاتبان الآخران (وهما من الأساتذة الأكاديميين البيض)، فقد تباريا في تسخيف الكتاب، والنعي على مؤلفه قائلين أنه قد أهدر مواهبه و قدراته الفذة، وابتذل مكانته وسمعته العلمية الرفيعة في تسطير كتاب وضيع يحمل دعوى منكرة متنطعة تزعم أن السود كانوا قد قدموا إلى أمريكا قبل البيض!

وهنا قد يلحظ القارئ المعاصر أن تلك الحملة قد كانت خير سلف لحملة التسخيف والتشهير الاستعلائية التي تعرض إليها لاحقاً كتاب البروفيسور مارتن بيرنال، ( أثينا السوداء) ، الذي صدر في أول تسعينيات القرن المنصرم، والذي قام فيه أيضاً بإثبات الأصول الافريقية للتراث الفلسفى اليونانى باستخدام وسائل بحثية مختلفة .

لقد كان البروفيسور ليو واينر مستغرقاً في دراساته حول قواعد اللغات الشعبية الأمريكية، عندما لاحظ وجود مؤثرات لغوية عربية وإفريقية عميقة في اللغات المستخدمة في أوساط الشعوب الأمريكية ، وبخاصة في لغات الهنود الحمر ، ولغة الجنوب الأمريكي ، فحوَّل اتجاه أبحاثه ليتقصى مصادر تلك الظاهرة الغريبة التى استفزنه و أقلقته.

وكمثال لتلك الكلمات التي تأكد وجودها في لغات الهنود الحمر قبل قدوم كولمبس كلمة (قطن)، وهي كلمة تتحدر من اللغة القبطية القديمة. ومعناها الحرفي (التنقية الدينية)، ولذلك كان القطن يستخدم في تكفين الموتى لتنقيتهم من الآثام التى اقترفوها فى حياتهم. ولكن أصل الكلمة قد انحدر إلى اللغة القبطية من اللغة المروية السودانية، وهو الأمر الذي أثبته المؤرخون حديثاً وبعد مرور قرابة ستين عاماً على نشر كتاب ليو واينر وذلك في الكشف الأثري المدّوٍ الذى اتخذ مكانه على صدر الصفحة الأولى من صحيفة (نيو يورك تايمز) بتاريخ 1 / 3 / 1979م حيث أكد به صاحبه البروفيسور بروس وليام الباحث بمعهد الشرقيات بجامعة شيكاغو أن اللغة المروية هي أصل الهيروغلوفية.

فاللغة الهيروغلوفية تفرعت عن اللغة المروية، تماماً كما تفرعت عن اللغة المروية فى وقت لاحق أو تأثرت بها لغتا الماندينغ والماندى فى غرب أفريقيا ، وقام بتطوير رموزها أهل تلك النواحى لكتابة لغاتهم المحلية، و ذلك من قبل أن يهجروها جزئياً ليتبنوا الحروف العربية واللاتينية، كما أثبت ذلك البحاثة العلامة كلايد أحمد الأستاذ بجامعة إلينوي. وقد استطاع الدكتور كلايد أن يستخدم رموز اللغة المروية ليثبت وجود صلات تاريخية وثيقة يبن إفريقية وأمريكا قبل كولومبس.

ومن الباحثين المعاصرين يحدثنا البروفسور إيفان فان سيرتيما ، وهو عالم مجيد في علمي اللغة والأثروبولوجيا، عن تأثيرات اللغة الهيروغلوفية في لغات الهنود الحمر ، مستدلاً بالأقوال القديمة للبروفسور واينر ، ومعضداً إياها بمعارفه المكتسبة من علم الأثروبولوجيا ، فيؤكد وجود كلمات هيروغلوفية كثيرة في لغات الهنود الحمر ، وكذا وجود عادات وطقوس مروية سائدة في ثقافة الهنود الحمر .

ولشهادة البروفسور سيرتيما أهمية فائقة، فهو أكثر من طور الأبحاث حول وصول السودانيين إلى أمريكا قبل كولومبس، وقد اعتمدنا على أبحاثه كثيراً في هذا المقال، وقد أعانه تعمقه في أكثر من علم على النفاذ إلى أعماق هذا الموضوع الشائك، كما دفعه أصله الأجنبي إلى الوقوف بحياد إزاءه. ونود أن نعرف به هنا بإيجاز ، فمن هو ؟!

يتبع


يا ابني انا ما آكلش من الانشاء الخيالي هذه
يوم حط الاقباط رحالهم وهم اهل اللغة الهروغلوفية الاوائل لم تكن هناك بشر اسمهم سودانيين
لان السودانين انفسهم خرجوا من اصلاب الاقباط وانا منهم
الرجاء عدم مغالطتي في اجدادى
اما بخصوص امريكا فالهنود ساميون ونحن حاميون فهم من جد ونحن من جد آخر
اما عبارة قطن التي خلقتم منها الشنة والرنة فهي قطن حتي بلغة جورج واشنطون وهو احد احفاد الاقباط
فلماذا لا نعتقد بان الهنود قد سمعوها من الانجليز اجدادى
ثم ان قبيلتي تتحدث لغة انجليزية مفهومة مع هذا تنكرون علي اصولي ايها السودانيون الئآم


Zaman is online now               Reply With Quote               
Old 19-Mar-13, 07:54   #85
Zaman
Golden Member
 

Join Date: Aug 2004
Posts: 7,360
Default

Quote:
Originally Posted by sudanese1 View Post

دخول العرب سابق بكثير للالف عام الزكتها انت
سيدنا ابراهيم وسيدنا يوسف واهلهم كان عندهم علاقات فى تاواريخ سابقة لى كلامك دة.
الهكسوس هم العرب تم طردهم على يد احمس حوالى 1550 ق.م.
عمر بن العاص وعبدالله بن السرح فى 650 م. اى قبل حوالى1360 سنة..


يا ابني ابناء اسماعيل اسمهم عرب مستعربة وليسوا ابناء يعرب ابن قحطان
ثم من قال لك ان الهكسوس هم عرب

Zaman is online now               Reply With Quote               
Old 19-Mar-13, 08:15   #86
sudanese1
Major Contributor
 
sudanese1's Avatar
 

Join Date: Mar 2012
Posts: 1,256
Default

Quote:
Originally Posted by Zaman View Post

يا ابني انا ما آكلش من الانشاء الخيالي هذه
يوم حط الاقباط رحالهم وهم اهل اللغة الهروغلوفية الاوائل لم تكن هناك بشر اسمهم سودانيين
لان السودانين انفسهم خرجوا من اصلاب الاقباط وانا منهم
الرجاء عدم مغالطتي في اجدادى
اما بخصوص امريكا فالهنود ساميون ونحن حاميون فهم من جد ونحن من جد آخر
اما عبارة قطن التي خلقتم منها الشنة والرنة فهي قطن حتي بلغة جورج واشنطون وهو احد احفاد الاقباط
فلماذا لا نعتقد بان الهنود قد سمعوها من الانجليز اجدادى
ثم ان قبيلتي تتحدث لغة انجليزية مفهومة مع هذا تنكرون علي اصولي ايها السودانيون الئآم




اكلش

حوالى 10000 سنة مصر كانت تحت مياه البحر. ودى خقيقة بامكانك التاكد منها من علماء بتاعين جيولوجيا._
حوالى 5900 عام من الان تم تتويج اول ملك فى شملب لبسودان. بعد خمسة اجيال تم ض مصر والتمدد شمالا الى ان ظهرت مصر القديمة نتاج تغير مركز الحكم فى حضارة وادى النيل. تحرك هزا المركز شمالا وجنوبا حسب تغير موازين
القوى._
ساميون وحاميون تقسيمات يهودية ومركزية اوروبية وعربية الهد منها لولوة التاريخ عشان يجدوا لانفسم مكان فى تاريخنا ولتدعيم اطماعم في وادى النيل.
جورج واشنطون والعرق الابيض كلللللللو لا علاقة له بحضارة وادى النيل... انت نموزج مثالى لى توهان السودانيين. البدعوا العروبة كلامهم عقلانى اكتر من عواراتك دو.
قبيلتك تتحدث الانجليزية

ات سودانى؟؟
sudanese1 is offline               Reply With Quote               
Old 19-Mar-13, 08:22   #87
sudanese1
Major Contributor
 
sudanese1's Avatar
 

Join Date: Mar 2012
Posts: 1,256
Default

Quote:
Originally Posted by Zaman View Post

يا ابني ابناء اسماعيل اسمهم عرب مستعربة وليسوا ابناء يعرب ابن قحطان
ثم من قال لك ان الهكسوس هم عرب
الهكسوس ملزك الرعاة. دى ترجمة اسمهم .رعاة وجو من الشام والجزيرة العربية.. حتى لو ما كانوا عرب ...بكونوا اولاد عمهم.
لست متبحرا فى تاريخ العرب ومعلوماتى ضعيفة عنهم وكزلك تاريخ الاسكتلنديين.. ما اعرفه فقط هو تاريخنا كسودانيين
sudanese1 is offline               Reply With Quote               
Old 19-Mar-13, 11:20   #88
zoul
Crown Member
 
zoul's Avatar
 

Join Date: Dec 2009
Location: في بلدا طيرها عجمي
Posts: 12,638
Default

Quote:
Originally Posted by Zaman View Post

بطل لولوة وسلبطة يا ابني سؤالي لك هو هل ذكر العرب التمساح مثلا او الزرافة في اشعارهم الايجابة اما نعم او لا اى امة تجد امامها مخلوقات كحيوانات تسميها بالطريقة التي تعجبها فالدجاجة بالعربية فهي نفسها تسمي باسم آخر في الايطالية


طيب دة ما دليل دامغ علي كلامي ,,
يعني في لغتهم التمساح موجود ,, لكن ما شافوهو عشان يدخل في شعرهم.
يعني اللفظة موجودة في اللغة لكن علي أرض الواقع مافي ,,
فما بقدر يشبه بها ,, طيب جات من وين و هي علي أرض الواقع مافي ؟؟؟
دة السؤال الداير الاجابة ,,
مع العلم إني ما مشيت فتشت كل الشعر الجاهلي ,, لربما ورد.
__________________
و ديل الجوامع ما بنوها علي القبلة..

zoul is offline               Reply With Quote               
Old 19-Mar-13, 11:28   #89
zoul
Crown Member
 
zoul's Avatar
 

Join Date: Dec 2009
Location: في بلدا طيرها عجمي
Posts: 12,638
Default

Quote:
Originally Posted by Zaman View Post

يا ابني انا ما آكلش من الانشاء الخيالي هذه
يوم حط الاقباط رحالهم وهم اهل اللغة الهروغلوفية الاوائل لم تكن هناك بشر اسمهم سودانيين
لان السودانين انفسهم خرجوا من اصلاب الاقباط وانا منهم
الرجاء عدم مغالطتي في اجدادى
اما بخصوص امريكا فالهنود ساميون ونحن حاميون فهم من جد ونحن من جد آخر
اما عبارة قطن التي خلقتم منها الشنة والرنة فهي قطن حتي بلغة جورج واشنطون وهو احد احفاد الاقباط
فلماذا لا نعتقد بان الهنود قد سمعوها من الانجليز اجدادى
ثم ان قبيلتي تتحدث لغة انجليزية مفهومة مع هذا تنكرون علي اصولي ايها السودانيون الئآم


عليك الله هسي الخيالي منو ؟؟؟
و لي معلوميتك مافي حاجة إسمها سامي و حامي
__________________
و ديل الجوامع ما بنوها علي القبلة..

zoul is offline               Reply With Quote               
Old 19-Mar-13, 12:56   #90
أبو جعفر
Golden Member
 
أبو جعفر's Avatar
 

Join Date: Jan 2013
Posts: 3,788
Default

أمانة ما وقعوا عنصريين .. قال شنو نرجع محل ما جينا.. وأن رجل واحد من بني العباس، غير السمة القبلية على طول المسافة من كريمة وأبو حمد لجبل الأولياء.. وعلى مدى يزيد على الألف ومئتي عام ونيف ... أي ثلاثمائة جيل ... الشيء الذي يخالف أي قانون للوراثة.
أبو جعفر is offline               Reply With Quote               
Old 19-Mar-13, 13:28   #91
sudanese1
Major Contributor
 
sudanese1's Avatar
 

Join Date: Mar 2012
Posts: 1,256
Default

Quote:
Originally Posted by أبو جعفر View Post
أمانة ما وقعوا عنصريين .. قال شنو نرجع محل ما جينا.. وأن رجل واحد من بني العباس، غير السمة القبلية على طول المسافة من كريمة وأبو حمد لجبل الأولياء.. وعلى مدى يزيد على الألف ومئتي عام ونيف ... أي ثلاثمائة جيل ... الشيء الذي يخالف أي قانون للوراثة.

خطاب مازوم وملتوى. على من يدعى شىء ان ياتى بالبينة.
كلامنا دة يا ابو جعفر ما ضد زول ولا مجموعة . كلامنا دة مقصود بيو استعدال قرايتنا لى تاريخنا ومحاولة ايجاد ما يساعدنا نمشى لى قدام.
sudanese1 is offline               Reply With Quote               
Old 19-Mar-13, 17:15   #92
Zaman
Golden Member
 

Join Date: Aug 2004
Posts: 7,360
Default

Quote:
Originally Posted by zoul View Post

طيب دة ما دليل دامغ علي كلامي ,,
يعني في لغتهم التمساح موجود ,, لكن ما شافوهو عشان يدخل في شعرهم.
يعني اللفظة موجودة في اللغة لكن علي أرض الواقع مافي ,,
فما بقدر يشبه بها ,, طيب جات من وين و هي علي أرض الواقع مافي ؟؟؟
دة السؤال الداير الاجابة ,,
مع العلم إني ما مشيت فتشت كل الشعر الجاهلي ,, لربما ورد.

يا ابني الكهرباء مثلا موجودة في لغة العرب الآن اليوم فهل كانت معروفة ايام الجاهلية
فلماذ لم تسمها عرب اليوم مثلا الكتريستي كما هي بالانجليزية الم يخلقوا لها اسم والامثلة كثيرة كالسيارة والشاكوش والمسمار والعجلة والموز والفول والويكة والبندورة والثلاجة ووو
اذن من السهل خلق اسم للزرافة ولوحيد القرن والتمساح بعدما راوها في افريقيا بعد دخولهم افريقيا بعد البعثة
Zaman is online now               Reply With Quote               
Old 19-Mar-13, 17:22   #93
Zaman
Golden Member
 

Join Date: Aug 2004
Posts: 7,360
Default

Quote:
Originally Posted by zoul View Post

عليك الله هسي الخيالي منو ؟؟؟
و لي معلوميتك مافي حاجة إسمها سامي و حامي


يا ابني انت تكذب النبي
في احاديث نبوية
وانا قراتها
حتي وجوه البشير تقول اننا اولاد ثلاثة رجال

Zaman is online now               Reply With Quote               
Old 19-Mar-13, 19:11   #94
sudanese1
Major Contributor
 
sudanese1's Avatar
 

Join Date: Mar 2012
Posts: 1,256
Default

Quote:
Originally Posted by Zaman View Post

يا ابني انت تكذب النبي
في احاديث نبوية
وانا قراتها
حتي وجوه البشير تقول اننا اولاد ثلاثة رجال



لو تكرمت يا استاز زمان تورد لينا الاحاديث اوالايات الاتكلمت عن تصنيف البشر حسب التقسيم بتاع سام وحام من اجل الفائدة العامة
sudanese1 is offline               Reply With Quote               
Old 20-Mar-13, 02:38   #95
أبو جعفر
Golden Member
 
أبو جعفر's Avatar
 

Join Date: Jan 2013
Posts: 3,788
Default

Quote:
Originally Posted by sudanese1 View Post
خطاب مازوم وملتوى. على من يدعى شىء ان ياتى بالبينة.




كلامنا دة يا ابو جعفر ما ضد زول ولا مجموعة . كلامنا دة مقصود بيو استعدال قرايتنا لى تاريخنا ومحاولة ايجاد ما يساعدنا نمشى لى قدام.
سلام سوداني
ما تفضلت به هو لمحو خرافة دخول العرب السودان .. علماً بأنهم دخلوا مصر ولم يدخلوا السودان .. فكانت اتفاقية القبط الشهيرة.

وكذلك هو لمحو خرافة تكوين رجل واحد لسبعة قبائل وبطون.

واليوم إن أنت ذهبت إلى أثيوبيا ستجد نفس السحنة السودانية فهل أثر فيهم العرب أم هي طبيعة المنطقة.. هناك خرافة زرعها الغرب ويجب أن تزول.. نحن أصلا هنا وسنبقى هنا.

Last edited by أبو جعفر; 20-Mar-13 at 02:47.
أبو جعفر is offline               Reply With Quote               
Old 20-Mar-13, 04:20   #96
Zaman
Golden Member
 

Join Date: Aug 2004
Posts: 7,360
Default

Quote:
Originally Posted by أبو جعفر View Post
سلام سوداني
ما تفضلت به هو لمحو خرافة دخول العرب السودان .. علماً بأنهم دخلوا مصر ولم يدخلوا السودان .. فكانت اتفاقية القبط الشهيرة.

وكذلك هو لمحو خرافة تكوين رجل واحد لسبعة قبائل وبطون.

واليوم إن أنت ذهبت إلى أثيوبيا ستجد نفس السحنة السودانية فهل أثر فيهم العرب أم هي طبيعة المنطقة.. هناك خرافة زرعها الغرب ويجب أن تزول.. نحن أصلا هنا وسنبقى هنا.


يا ابا جعفر هل تريد ان تقول ان مليس زناوى كان يتحدث العربية ام ماذا تعني بالسحنة
اى سوداني من حقه العيش في السودان شرعا وقانونا دون ان يرفض السوداني الآخر
لقد سبق ان ذكرتك بان البشير هو من نعت الجنوبين بالحشرات ولكنك تجاهلته كانك لم تقراءه
فلكي يعم السلام في سوداننا الحبيب علي الاشرار الكف عن زراعة بذور الشر
دخول العرب السودان ليست خرافة هذه حقيقة كحقيقة نزول القرآن علي سيدنا محمد

Zaman is online now               Reply With Quote               
Old 20-Mar-13, 04:25   #97
Zaman
Golden Member
 

Join Date: Aug 2004
Posts: 7,360
Default

Quote:
Originally Posted by sudanese1 View Post


لو تكرمت يا استاز زمان تورد لينا الاحاديث اوالايات الاتكلمت عن تصنيف البشر حسب التقسيم بتاع سام وحام من اجل الفائدة العامة


ان شاء الله بما انني في مكان العمل الآن سوف اعود البيت مساءا لاراجع راوى الحديث

Zaman is online now               Reply With Quote               
Old 20-Mar-13, 04:51   #98
sudanese1
Major Contributor
 
sudanese1's Avatar
 

Join Date: Mar 2012
Posts: 1,256
Default

Quote:
Originally Posted by أبو جعفر View Post
سلام سوداني
ما تفضلت به هو لمحو خرافة دخول العرب السودان .. علماً بأنهم دخلوا مصر ولم يدخلوا السودان .. فكانت اتفاقية القبط الشهيرة.

وكذلك هو لمحو خرافة تكوين رجل واحد لسبعة قبائل وبطون.

واليوم إن أنت ذهبت إلى أثيوبيا ستجد نفس السحنة السودانية فهل أثر فيهم العرب أم هي طبيعة المنطقة.. هناك خرافة زرعها الغرب ويجب أن تزول.. نحن أصلا هنا وسنبقى هنا.
اى كلام عن عروبة فى السودان الهدف منو وااااحد: ازاحتنا من الحتة دى واحلال ناس غيرنا. وتدعيم ادعاءات الاخرين بانهم احفد مؤسسى حضارة وادى النيل .. وبالتالى اعطائهم شرعية ازاحتنا والاستيلاء على ارضنا.. فى ملاحظة فى كل الطمعانين فى الحتة دى : ايا كان اصلهم سوى مصريين يهود امريكان او حتة افارقة اخرين او افرقة سدانيين.كلهم بدعول اننهم هم احفاد الفراعنة واننا عرب نازحين.. مش شى يحير ولعبة واضحة؟؟؟ البخلى الاسرائيليين والمصريين كاكبر عنصريين فى التاريخ يتلصقوا فى الفراعنة السود شنو؟؟؟ وفى نفس الوكت يسربوا انو نحنا عرب بيض؟؟؟ عليك الله ما شى يمخول؟؟
المشكلة انو فى سودانيين كتاااار ومتعلمين بساهموا فى اضعاف موقفنا وطوعا بدوا الاخرين الحق فى ازاحتنا بالتمسك بى الاصل العربى
sudanese1 is offline               Reply With Quote               
Old 20-Mar-13, 04:58   #99
sudanese1
Major Contributor
 
sudanese1's Avatar
 

Join Date: Mar 2012
Posts: 1,256
Default

Quote:
Originally Posted by Zaman View Post

يا ابا جعفر هل تريد ان تقول ان مليس زناوى كان يتحدث العربية ام ماذا تعني بالسحنة
اى سوداني من حقه العيش في السودان شرعا وقانونا دون ان يرفض السوداني الآخر
لقد سبق ان ذكرتك بان البشير هو من نعت الجنوبين بالحشرات ولكنك تجاهلته كانك لم تقراءه
فلكي يعم السلام في سوداننا الحبيب علي الاشرار الكف عن زراعة بذور الشر
دخول العرب السودان ليست خرافة هذه حقيقة كحقيقة نزول القرآن علي سيدنا محمد

قطعا ولم يحدث ابدا ان دعوت لان يتم طرد احد من السودان.. بل كلامنا دة جا رد على خطاب بطرد مجموعات سودانية وارجاعها الى حيث اتت ونعلم جيدا انه خطاب متطرف.ولكن الاحتياكواجب وتثبيت حقنا كاندقونس سودانيين اصيلين ما ضد زول اخر. والهدف التانى فتح باب للرجوع لتاريخنا الحقيقى والبداية منو للوصول لما يودينا لى قدام بدل التناحر الحاصل دة..
نعم دخول العرب السودان حقيقة الرشايدة والزبيدية وافراد زابوا فى السودان..
sudanese1 is offline               Reply With Quote               
Old 20-Mar-13, 05:01   #100
عبد الله السني
Major Contributor
 
عبد الله السني's Avatar
 

Join Date: Oct 2012
Posts: 298
Default

هناك بعض المفردات العربية في السودان التي انقرضت حتى من جزيرة العرب، والتي ليس لها تفسير إلا أن العرب دخلوا السودان بكميات كبيرة ونحن لا نشك أصلا في اختلاطهم بالنوبة، ثم إن العرب أصلا سمر
قال الشاعر القرشي: وأنا الأخضر من يعرفني ** * أخضر الجلدة من نسل العرب
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: رأيت غنما كثيرة سوداء، دخلت فيها غنم كثيرة بيض، قالوا: فما أولته يا رسول الله؟ قال: العجم،يشركونكم في دينكم وأنسابكم. قالوا: العجم يا رسول الله؟ قال: لو كان الإيمان معلقا بالثريا لناله رجال من العجم، وأسعدهم به الناس" أخرجه الحاكم وصححه الألباني
وفي رواية لأبي نعيم : " " رأيت الليلة غنما سودا تتبعني، ثم أردفتها غنم عفر، فقال أبو بكر: تلك العرب اتبعتك، ثم أردفتها الأعاجم، فقال صلى الله عليه وسلم: كذلك عبرها الملك بسحر "
يعني العرب الأصليين كانوا سودا مقارنة بالعجم (الإيرانيين) -الذين كانوا من أهل السنة قبل الدولة الصفوية !!-
بعدين العروبة في حد ذاتها ليست مدحا قال تعالى: (( الأعراب أشد كفرا ونفاقا )) .. والعرب بغير الإسلام لا يساوون بعرة.
لا تضيعوا أوقاتكم بهذه المباحث شوفوا المطلوب نعمل شنو عشان نحل مشاكلنا ولا رأيكم شنو؟
عبد الله السني is offline               Reply With Quote               
Reply

Bookmarks

Thread Tools
Display Modes

Posting Rules
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is On
Smilies are On
[IMG] code is On
HTML code is Off

Forum Jump

بحث مخصص

All times are GMT. The time now is 19:27.


Sudan.Net © 2014