View Single Post
Old 07-Feb-18, 11:34   #20
trabikoz
Major Contributor
 
trabikoz's Avatar
 

Join Date: Sep 2005
Location: واق الواق بالردمية
Posts: 1,853
Default

Quote:
Originally Posted by tikaina View Post
القرآن لا وزن ثابت له فهو ليس شعرا و لا ارقام محددة بادية للعيان فهو ليس كتابا فى النسبية و انما يشمل الاثنين معا و هذا وجه الاعجاز
لى صديق يعمل منذ عامين على بحث للدكتوراة عنوانه الايقاع الداخلى فى ايات القران او شيئ شبيه بهذا المعنى فى جامعة ابردين على ما اذكر
و الكلام لا ينقضى عن محاولات كثيرة فى كشف علاقة القرآن بالقرآن تجدها فى كتابات ابن عربى و ابن منو كدا ما عارف
كدى جوجل عن حساب الجمل فى القران
المهم يا اخى تركتوز عارض الحكومة كما تشاء و طأطئ رقبتك فى حضرة القرآن و قل سمعنا و اطعنا و يا ربنا زدنا علما

قوووووم لف


تحياتي يا التكينا
أنت من أنبل ما رأيت من الثوار
ولك أن تصفني بما شئت , ولكن رأي في الأديان يختلف عنك كثيرا وكثيرا جدا
دعني أوضح لك رأي , ما علاقة الإسلام بهؤلاء حتى تكون على بينة بأمري
هل تعلم أن كل الأديان التي مرت بين أيدي البشرية هي بداية ثورة الشعوب ضد الطغاة , بداية من النمرود الذي ثار عليه سيدنا إبراهيم وعزب وطورد حتى دخل مصر , النمرود لم يكن يدافع عن أصنامه أبدا بل عن سلطته التي خاف عليها من إبراهيم وأمثاله الذين كانوا يمثلون نبض الشارع
نأتي للفرعون الذي جوبه بموسى الذي كان يمثل الثورة الشعبية ذلك الحين رغم تربيته في البلاط الفرعوني , ولكنه طورد حتى عبر البحار إلى ارض يتمتع فيه شعبه بالسلام , فرعون لم يكن يدافع عن دينه ولكنه كان يدافع عن مركزه وصولجانه
نأتي إلى عيسى الذي قال كلمة ضد الجور والطغيان اليهودي وآكلي السحت والربا , طورد عيسى وأخيرا حوكم وصلب كما يقول المسيحيون
من صلبوه كانوا يدافعون عن مصالحهم وليس مصالح الشعب
نأتي إلى الثورة الإسلامية الذي قادها نبينا ضد الطغيان وضد التسلط من أغنياء قريش , طور وهجر وتم إجاعته لأنه قال كلمة ضد الطغاة ,
قريش لم تكن تدافع عن أصنامها بل عن مصالحها وتجارتها لان القوة عندما تصبح في يد الفئة الضعيفة فهي نهاية تصلتهم باسم الآلهة وصدقوا حين قالوا وما يؤمن بك إلا الارذلون منّا
سيد الشهداء محمود محمد طه قال كلمة في وجه سلطان جائر لأنه استخدم الدين ضد شعبه , فقتل شنقا , نميري والإخوان المسلمون والوهابية لم يكن يدافعون عن الإسلام بل عن مصالحهم الضيقة والشخصية
إذن إذا أردنا لثورتنا النجاح فأول فعل في يد الشعب أن ننتزع من يدهم الإسلام ونضعه إلى جانبنا , السلطة أي سلطة لا يحق لها استخدام الدين في مآربه الخاصة ,
الدين ملك , للراعي , والحداد , والمعلم , والطبيب , عندما تستخدم السلطة الدين علينا أن نحفر قبرا لنضعه فيه

__________________
سلام لارواح اطفالنا
ثوار سبتمبر الخالدون
trabikoz is offline               Reply With Quote